“ذا كورنر The Corner” يستقطب ضمن مشروع “كامبل غراي ليڤينغ عمّان” عشاق الفن والابتكار خلال مشاركته في “أسبوع عمّان للتصميم” 2019

5٬572

 اختَتَم المشروع متعدد الأغراض والاستخدامات والحاصل على جوائزَ عدة “كامبل غراي ليڤينغ عمّان” مشاركته عبر المساحة الفنية التي يحتضنها “ذا كورنر The Corner” في النسخة الثالثة من “أسبوع عمّان للتصميم “. منهيا بذلك جدول أعماله بنجاح، ومجسداً جهوده الدؤوبة في تجسيد الفن المعاصر والعمل كوجهة مهمة للفنون، عبر استقطاب حشود كبيرة من عشاق الفن والابتكار الذين توافدوا للاستمتاع بالمعرض الذي أقامه تحت عنوان “احتمالات إعادة التدوير“.

مشاركة “ذا كورنر The Corner” في “أسبوع عمان للتصميم” تُعد الأولى له، وجاءت نظراً لأهمية الأسبوع باعتبارِه حدثاً سنوياً يجمع المصممين والمبتكرين والحرفيين من الأردن والعالم، ويعمل كمنصة للتشبيك والتبادل والتعاون لتطوير منتجات وأفكار جديدة، أو إعادة تدوير في الأثاث والأزياء والمجوهرات وغيرها، لتقديم تجربة غامرة في التصميم المحلي والإقليمي والدولي والثقافة.

وقدم معرض “ذا كورنر The Corner” في إطار مشاركته التي أشرفت عليها المسؤولة عنه والمديرة العامة له دينا دباس الرفاعي، نتاجات مجموعة من الفنانين المحليين والعالميين التي جمعها تحت سقفه حصرياً، من خلالِ فن إعادة تدوير ومعالجة مواد يتم التخلص منها عادةً، كقطع المطاط المهملة والبلاستيك والأقمشة، والتي يتم تحويلها إلى أشكال وقطع فنية جديدة وفريدة من نوعها.

وضم معرض “ذا كورنر The Corner” أعمالاً نحتية للفنان العراقي البارز وليد القيسي، صنعها بشكل كامل من بقايا الأخشاب والخردة، إلى جانب أعمال للفنانة البرازيلية ليللي لوتز، والتي نفذتها بالاعتماد على فن “البوب الشعبي” القائم على الصور المدعمة بكلمات بسيطة، وعلى مجموعة من المواد المُعادِ تدويرها.

المعرض ضم أيضا في زواياه، أعمالاً للمعماري والموسيقي والفنان البصري ليث الإسي، نفذها بالاعتماد على مجموعة خيارات تضمنت الوسائط الصوتية والرقمية والصور الفوتوغرافية، فضلاً عن أعمالٍ أُنجزت على يد مصممتي الأزياء ومالكتي علامة “نوت وبتاه Nut & Ptah “، إذا تلاعبت هذه التصاميمُ بمفهوم إعادة التدوير من منظور إنساني خاصةً فيما يتعلق بالأزياء، بالإضافة إلى أعمال للفنانة مها النابلسي التي وظفت فيها المواد المهملة المتوفرة مع قطع الأثاث القديمة بأسلوب يعكس روح المرح والتفاؤل.

تمثال “عين غزال” للمبتكر الأردني وخبير فنون الطهي عمر سرطاوي كان من أبرز ما تضمنه المعرض، إذ صنع هذا التمثال من أحدث ابتكاراته المتمثلة بالجميد الإسمنتي المستوحى من تراث وهُوية الأردن، ويُعبر عن فنون ما قبل التاريخ، ويعكس كيفية التفاعل مع الفن والثقافة.

ويشار إلى أن مشاركة معرض “ذا كورنر The Corner” في “أسبوع عمّان للتصميم” كان الهدف منها بث مفهوم القدرة على استخدام المواد المستهلكة والقديمة وإعادة تدويرها واستخدامها عبر طرق غير متوقعة وفريدة، مع محاولة لتجميلها وتطبيقها في سياقات جديدة، لخلقِ قطعٍ فنيةٍ جماليةٍ في محاولة لبناء مستقبل مستدام عبر مخيلة الفنانين والمصممين والمبدعين.

 

 

 

اترك رد

error: المحتوى محمي !!