جونسون يدعو البريطانيين لالتزام المنازل

38

دعا رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، السبت، البريطانيين إلى البقاء في منازلهم وحماية أنفسهم والآخرين من الإصابة بمرض كوفيد-19، مشيرا إلى الضغوط التي يتعرض لها القطاع الصحي نتيجة تفشي الفيروس والزيادة في الإصابات وعدم قدرة المستشفيات على استيعاب المرضى.

وقال بوريس جونسون في تغريدة على حسابه الخاص في تويتر “تتعرض مستشفياتنا لضغط أكبر من أي وقت آخر منذ بداية الوباء، وتستمر معدلات الإصابة بالارتفاع بمعدل ينذر بالخطر”.

وأضاف رئيس الوزراء البريطاني “لقد منحنا طرح اللقاح أملا متجددا، ولكن من الأهمية بمكان الآن أن نبقى في المنزل ونحمي هيئة الخدمات الصحية الوطنية وننقذ الأرواح”.

وتأتي دعوة جونسون بعد يوم من إعلان عمدة لندن، صادق خان، الجمعة، حال الطوارئ في العاصمة البريطانية بعد تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وقال خان إن إعلان حال الطوارئ في لندن جاء بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا الذي يهدد بـ”إغراق” المستشفيات بالمرضى المصابين.

وأضاف أن معدلات الإصابة المتزايدة “تضع ضغطا هائلا على هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية التي تعاني من الضغط أصلا”.

وفي لندن، ارتفع عدد الأشخاص الذين يستخدمون أجهزة التنفس الصناعي بنسبة 42 في المئة، حيث زاد عدد المرضى من 640 مريضا إلى 908 مرضى في الأسبوع حتى 6 يناير.

وحاليا، يوجد 7034 شخصا في المستشفيات مصابين بوباء كوفيد-19، وعي أعلى بنسبة 35 في المئة مقارنة بأول ذروة للوباء في أبريل الماضي، وفقا لموقع سكاي نيوز.

وحذر الرئيس التنفيذي لهيئة الخدمات الصحية الوطنية، السير سيمون ستيفنز، في مؤتمر صحفي في داونينغ ستريت، الخميس، أنه يتم إدخال أكثر من 800 مريض بـكوفيد-19 يوميا في مستشفيات لندن.

وكان مكتب الإحصاءات الوطنية في بريطانيا أعلن، الجمعة، أن أكثر من 1.1 مليون نسمة أصيبوا بكوفيد-19 في الأسبوع الماضي، أي ما يعادل إصابة واحدة بين كل 50 فرد في البلاد، فيما ترتفع النسبة إلى واحد بين كل 30 في لندن مع انتشار سلالة متحورة جديدة سريعة العدوى.

وقال المكتب “شهدت لندن وشرقي إنجلترا والجنوب الشرقي أعلى نسبة من الحالات الإيجابية التي تتطابق مع السلالة الجديدة من الفيروس”.

اترك رد