ندوة لدولة رئيس الوزراء الأسبق طاهر المصري عبر منصة ملتقى اهل الهمة .

515

عقد ملتقى أهل الهمة جلسة حوارية عبر تطبيق الزوم بعنوان مئوية الدولة الأردنية استهل دولة المصري إلقاء بالحديث عن الأردن وكيف استطاع ان يكون مثال جيد ونموذج لشعب يريد ان يبني وطن على أسس قانونية ودستورية ، رغم كل الظروف والتحديات التي لم تكن متوقعة.
وأضاف بأن التغير لا يعني أن نقلل مما بنيناه
وأن المئة سنة القادمة ستكون مختلفة تماما بأذن الله.
كما تحدث عن أهمية الاردن وموقعها الذي يتمركز في قلب العالم العربي مما يجعل مسؤوليتها كبيرة في إيجاد نظام اخلاقي سياسي واقتصادي وتشريعي .
وأكد المصري على أن المئوية الاولى جعلت للاردن مكانة كبيرة على المستوى العربي والدولي واضاف دولته ان المئوية الثانية تعتمد علينا جميعا ً بالعمل والانجاز حيث ان العالم يتغير وعلى الدول ان تتكيف مع التطور الكبير في جميع المجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والسياسية .
وقد قدمت للندوة الدكتورة اسمهان الطاهر مرحبا بأسم أعضاء ملتقى اهل الهمة بدولة المصري كقامة أردنية حظيت بقبول كل اطياف المجتمع الأردني المتنوعة بحنكته وحكمته، فقد اتسم مسار حياته السياسي كما الاجتماعي بمعان عده تدلل على صواب نهجه وسلامة رؤيته الوطنية الصادقة.
وبدوره أكد المصري على دور الشباب في المستقبل واهمية دعم الحكومات لهم في تسهيل الفرص والوظائف والرؤية لشباب كما اكد على انه داعم للشباب لانهم مخزون التنمية الحقيقية. وتواجدهم في المجتمع وابراز قدراتهم يخلق الفرق في تنمية المجتمع.
كما أكد على ضرورة خلق حوار وطني وإعادة تفعيل المفاهيم السياسية من خلال مؤسسات الدولة الأردنية، مؤكدا على ضرورة الاحتكام الى رؤيا وواقع موارد الاردن في صناعة الخطط والبرامج الاقتصادية وخطط المجتمع والدولة.
ولقد تخلل الندوة القيمة مداخلات متنوعه من الحضور الكرام .
وفي نهاية الندوة اكد دولته اعتزازه الكبير في ملتقى اهل الهمة واكد ان على أن الجميع يحب أن يكون صاحب همة وعزم من اجل الاردن لتكليل مسيرة الإصلاح والتطور تحت عنوان نحن ابناء الشعب الراسخين في الزمان والمكان .
وفي ختام اللقاء قدمت الطاهر جزيل الشكر والتقدير لكل ما ساهم في الاعداد للندوة مؤكدة على أهمية الاستماع الى قامات الوطن التي تتميز بالحصافة والدقة وسعة الإدراك. حفظ الله الوطن وقيادته الهاشمية الحكيمة
بقلم د.اسمهان الطاهر

اترك رد