آثار إيجابية مذهلة للرقص منها تعزيز الطاقة

42

يعد الرقص أحد الأنشطة الترفيهية التي يمكن القيام بها، إلى جانب ذلك يلعب دور مهم في زيادة النشاط البدني ما ينعكس بتأثيرات إيجابية على صحة القلب والعظام.

ومن أبرز الفوائد الصحية التي يقدمها الرقص:

1- تعزيز الطاقة: يؤدي النشاط البدني الذي نقوم به أثناء الرقص إلى ظهور هرمون الإندورفين الذي يجعلنا في النهاية نشيطين، إلى جانب ذلك، يمكن للرقص رفع مستوى التركيز والشعور بالطاقة المفرطة.

2- إنقاص الوزن: الرقص لمدة 60 دقيقة يمكن أن يحرق 468 سعرة حرارية (للأشخاص الذين يبلغ وزنهم 60 كجم) الأمر الذي يسهم في إنقاص الوزن ومقاومة السمنة.

3- صحة القلب: يزيد من أداء القلب والرئتين لجلب الأكسجين إلى كل جزء من أجزاء الجسم وبالتالي يحافظ على صحة القلب.

4- زيادة القدرة على التحمل وتقوية العضلات: تسهم حركات الرقص الجزء العلوي والسفلي من الجسم بزيادة القدرة على التحمل وتقوية العضلات وزيادة مرونة الأجسام وبالتالي تقلل من آلام المفاصل.

5- تقليل خطر الإصابة بالاكتئاب والخرف وألزهايمر: حيث يدمج الرقص وظائف الدماغ المتعددة بحيث تتصل الأعصاب في الدماغ ببعضها البعض، كما أنه يؤثر على وظائف المخ من خلال تحفيزها حتى يتمكن الدماغ من الأداء في أفضل حالاته.

7- زيادة الثقة بالنفس والتركيز: الأشخاص الذين يجيدون الرقص يكشفون عن مستوى عالٍ من الثقة بالنفس لأنهم سعداء بجسدهم بالإضافة إلى قدرتهم على معالجة الحركات، بجانب دوره في زيادة القدرة على التركيز

اترك رد

error: المحتوى محمي !!