العجارمة: 2000 إصابة بكورونا بين طلبة المدارس ومتخوفون من زيادة الاصابات

59

قال أمين عام وزارة التربية والتعليم للشؤون التعليمية الدكتور نواف العجارمة، إن قطاع التعليم كغيره من القطاعات تعرض إلى توقف مفاجئ بسبب الجائحة.

وأضاف العجارمة، خلال ندوة أقيمت في المعهد الإعلامي الأردني بعنوان تأثير الجائحة على قطاع التعليم ، أن الإرادة السياسية كانت خلال الجائحة ترمي إلى ضرورة عدم انقطاع التعليم في خضم الجائحة.

ولفت إلى تحرك الوزارة بشكل سريع في آذار العام الماضي نحو التعليم عن بعد عبر إيجاد منصة إلكترونية وتحويل المناهج التدريسية إلى إلكترونية.

وأكد وجود 200 الف طالب خلال الجائحة لم يستطيعوا الدخول إلى المنصة كونه ليس هنالك انترنت في كافة مناطق في المملكة، ما دفع الوزارة لنشر الدورس من خلال البث التلفزيوني.

وأشار إلى أن 99.9 بالمئة من الأردنيين يمتلكون شاشة تلفزيونية وفق دائرة الاحصاءات العامة، ما يعني أن الدروس تصل إلى جميع الطلبة.

وعن الفاقد التعليمي، لفت إلى أن المعلمين يقومون بالفاقد التعليمي في اوقات الفراغ لغاية اللحظة.

وعن العودة الوجاهية، بين أن المدارس التي تعمل على نظام التناوب انخفضت إلى النصف عن بداية العام الدراسي الجديد.

ونوه إلى أن عدد الاصابات بالفيروس تبلغ 2000 بين الأبناء الطلبة، داعيا الجميع إلى ضرورة الالتزام بالمعايير الصحية.

واعرب عن تخوفه من زيادة الاصابات خلال الأيام القليلة الماضية، لافتا إلى ضرورة الابتعاد عن التجمعات والتقبيل لضمان استمرارية التعليم الوجاهي .

اترك رد

error: المحتوى محمي !!