المخيم التنشيطي لبرنامج انهض يجمع رواد أعمال وخبراء من القطاعين العام والخاص في جرش

33

اختتم البرنامج الوطني للتشغيل الذاتي “انهض” المخيم التنشيطي الخامس عشر في جرش، بمشاركة 24 مشاركاً ومشاركة من مختلف محافظات المملكة، بعد انهاء كافة مراحل التدريب المختلفة لمدة 15 يوم تدريبي وإعداد دراسة جدوى بالتعاون مع مراكز تعزيز الإنتاجية “إرادة” وصولاً إلى مرحلة التشبيك مع البنوك التجارية والإسلامية وحصولهم على قروض ميسرة للبدء بمشاريعهم الإنتاجية.

حيث نفذ المخيم على مدار 3 أيام من خلال خبراء معتمدين في ريادة الأعمال، واشتمل على العديد من جلسات التوجيه وورش التدريب المختلفة بهدف رفع الوعي لدى الخريجين وتحفيزهم وتهيئتهم لتطوير وعرض أفكارهم وتسويقها إلكترونياً إضافة إلى استعراض الجوانب المالية للمشروعات الناشئة وتعريف الشباب على أساليب البحث عن الفرص، والوقوف على أبرز التحديات التي واجهتهم والعمل على حلها.

فيما تم استضافة المهندسة سجود البلاونة المدير العام للمركز الوطني للتعبئة والتغليف Jopack للحديث مع المشاركين عن أهمية الهوية البصرية المرتبطة بمشاريعهم وحلول التغليف المناسبة لكل منتج، والمهندسة لانا الطويل رئيسة قسم دعم المشاريع في وزارة الصناعة والتجارة والتموين، حيث تحدثت عن أهم الخدمات التي تقدمها الوزارة لخريجي “انهض” وكيفية تشبيكهم مع مختلف البرامج، والمهندس هشام الهرش مدير الموارد البشرية والتطوير المؤسسي في دائرة مراقبة الشركات للحديث عن تسجيل وتصويب أوضاع الشركات.

وعلى هامش المخيم التنشيطي تم استضافة شركاء من البرنامج وإدارته وعدد من الجهات الداعمة لرواد الأعمال حيث حضر الجلسة الختامية في اليوم الأول في محمية عجلون عطوفة السيد موسى الصمادي مدير غرفة صناعة و تجارة عجلون، عطوفة السيد عثمان الطوالبة مدير المحميات في الجمعية الملكية لحماية الطبيعة.

كما حضر في الجلسة الختامية في اليوم الثاني في بيت خيرات سوف المعاد تأهيله من خلال مركز تطوير الأعمال BDC وبدعم من منظمة اليونيسف UNICEF ، سعادة السيد أحمد العتوم رئيس بلدية جرش، عطوفة د. علي العتوم رئيس غرفة تجارة جرش، عطوفة م. ميسون الخصاونة مساعد محافظ جرش لشؤون التنمية، عطوفة م. عمر الفقيه مدير مديرية تعاون جرش، عطوفة السيد يحيى المومني مدير مديرية شباب جرش، حيث استمعوا إلى قصص نجاح المشاركين الموجودين والتحديات التي واجهتهم وأعرب الحضور عن فخرهم بهذه المشاريع ودعمهم للبرنامج.

وجاء هذا المخيم حرصاً من برنامج “انهض” على الاستمرار في نشاطات البرنامج للمشاركين ومناقشة مواضيع مهمة في مرحلة افتتاح المشروع من خلال مناقشة أهم التحديات على مستوى الشخصية الريادية والأمور المالية والقانونية وحتى التسويق وكان أهم مخرجات المخيم جمع معلومات لكل مشروع لتعين مرشد خاص يتابع المشروع لضمان استمراريته ونجاح المشروع.

يشار إلى أن إطلاق برنامج” انهض” جاء انسجاماً مع رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني في محاربة البطالة، من خلال دعم ثقافة التشغيل الذاتي وإنشاء المشاريع الإنتاجية في مختلف القطاعات التشغيلية ويستهدف برنامج “انهض” الذي يندرج ضمن الميثاق الوطني للتشغيل، الفئات العمرية ما بين 18 – 45 سنة، من كلا الجنسين، ويركز على الشباب المتعطلين عن العمل في المحافظات والمناطق النائية في المملكة.

من الجدير بالذكر أن البرنامج يدار من قبل ومركز تطوير الأعمال – BDC بالشراكة مع البنك المركزي الأردني ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) وبالتعاون مع مراكز تعزيز الإنتاجية “إرادة” التابعة لوزارة التخطيط والتعاون الدولي وجمعية البنوك في الأردن.

اترك رد

Don`t copy text!