كشف ملابسات مقتل علي الفقهاء و زوجته في اربد نهاية حزيران الماضي

127
 قال الناطق الاعلامي في مديرية الامن العام ان الفريق التحقيقي الخاص المشكل من البحث الجنائي ومديرية شرطة محافظة غرب اربد للتحقيق في حادثة مقتل الزوجين في قرية دير السعنه في محافظة اربد نهاية حزيران الماضي قد تمكن من تحديد هوية مرتكب الجريمة والذي جرى إلقاء القبض عليه واعترف بارتكاب الجريمة .

وأوضح الناطق الاعلامي أنه كان قد ورد بتاريخ ٢٠١٨/٦/٢٨ بلاغ الى مديرية شرطة غرب اربد بوجود جثتين لرجل وامرأة في احد الوديان ، وقد تعرضتا للطعن عدة طعنات في مناطق مختلفة من جسديهما، وتبين حينها أنهما تعودان لرجل وزوجته يقيمان في منزلهما القريب من موقع الجريمة حيث شُكل في حينها فريق تحقيقي خاص لمتابعة التحقيقات في القضية .

وتابع الناطق الاعلامي انه وبعد اشهر من التحقيقات وجمع المعلومات ومتابعة كافة الأدلة تمكن فريق التحقيق من تحديد هوية مرتكب الجريمة وبالتحقيق معه اعترف بارتكاب الجريمة بعد ان حضر إلى منزل المغدور اثر خلاف بينهما وتوجه معه الى وادي قريب من منزله وما لبث ان وقع بينه وبين المغدور خلاف اقدم على اثره بضربه بواسطة اداة راضة مما ادى الى فقدانه الوعي ، وعندها حضرت زوجته قام بطعنها عدة طعنات في مناطق مختلفة من جسدها وقام بطعن الزوج ايضا عدة طعنات وغادر المكان ، وتم توديعه إلى مدعي عام الجنايات الكبرى والذي قرر توقيفه مدة خمسة عشر يوما في احد مراكز الاصلاح والتاهيل عن تهمة القتل مع سبق الاصرار .

اترك رد

error: المحتوى محمي !!