إطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين في بغداد

0 46

كتب طارق عبد العزيز.
تم توثيق مقاطع فيديو لحظات إطلاق قوات الأمن العراقية، السبت، الرصاص الحي على متظاهرين قرب ساحة الخلاني، وسط بغداد، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى، فيما بدا أنها خطوة لفض الاعتصامات بالقوة.
هاذا وتظهر الفيديوهات التي نشرت على شبكات التواصل إطلاق القوات الأمنية المتمركزة عند جس السنك القريب على المتظاهرين في الساحة.

وقال متظاهر في أحد الفيديوهات إن عددا من القتلى والجرحى سقطوا أثناء محاولة القوات الأمنية فض الاعتصام في ساحة الخلاني.
واثناء حديثه سمع دوي قنابل الصوت والغاز التي قال إنها تطلق بكثافة على المتظاهرين في الخلاني.
وذكر المرصد العراقي لحقوق الإنسان في تغريدة عبر تويتر إن 6 متظاهرين قتلوا على الأقل خلال المواجهات بين ساحتي التحرير والخلاني.

وأضاف المرصد أن المتظاهرين يطلقون نداءات استغاثة من أجل إيقاف عمليات العنف المرتكبة بحقهم.

وكانت مصادر طبية وأمنية عراقية ذكرت في إحصائية أولية أن 3 متظاهرين قتلوا، فيما أصيب أكثر من 80 آخرين خلال المواجهات في المنطقة، على ما أوردت “فرانس برس”.

وأوضحت المصادر أن اثنين من القتلى قضيا بالرصاص الحي، فيما توفي الثالث متأثرا بإصابته بقنبلة غاز مسيل للدموع.

وفي السياق ذاته، أصيب العشرات من كبار السن والأطفال بحالات اختناق في منطقة الباب الشرقي، الواقعة بين الساحتين، بسبب تسرب الغاز المسيل للدموع إلى منازلهم.
هاذا وقد نشب حريق في أحد المباني المطلة على الساحة، نتيجة سقوط قنابل غاز مسيل للدموع بداخلها، فيما يحاول الدفاع المدني إخماد ألسنة اللهب.

وأفاد مراسلنا بأن القوات الأمنية تمكنت من السيطرة على جزء من نفق التحرير، الحيوي وسط بغداد، من ناحية ساحة الخلاني.

مقالات ذات الصلة

اترك رد