اردنية في اربد للقاضي:شقيقي طلب مني ان اعلمه على الكمبيوتر فاعتدى علي جنسيا

0 319

برأت محكمة الجنايات (إربد) حدثا ( 14 عاما) من جرم هتك عرض شقيقته القاصر خلافا لاحكام المادة 296 / 2 من قانون العقوبات يوم أمس، وفق وكيل المتهم المحامي حاتم بني حمد. وتتلخص وقائع الدعوى، وفي بني حمد انه واثناء وجود المشتكية في منزلها طلب منها المتهم أن يعلمها على جهاز الكمبيوتر في منتصف الليل، وأخبرت الفتاة أقاربها بأن شقيقه اعتدى اعتداء عليها جنسيا، والذين قاموا بدورهم باخبار مركز حماية الاسرة وجرت المتابعة. ومن خلال أقوال شهود النيابة العامة تجد المحكمة وجود تناقض بين اقوال المجنى عليها مع اقوال باقي الشهود وان هذا التناقض يشكل تناقضا جوهريا لا تهاون فيه وهو يشكل مطعنا في بينة النيابة العامة وباستبعاد بينات النيابة لم يعد هناك ما يربط المتهم بما اسند الية.

وحيث ان الاحكام الجزائية هي عنوان الحقيقة القانونية وحيث ان الاحكام الجزلئية تبنى على اقاطع الجازم الفاصل من البينة وحيث ان بينة النيابة قد طرقها الشك والاحتمال وحيث ان الدليل الذي يطرقه الاحتمال يبطل به الاستدلال وحيث ان لا يضير العدالة افلات مجرم من العقاب بقدر ما يضيرها الافتئات على حقوق الناس وحرياتهم فانه واحقاقا للاصل يتوجب براءة المتهم عما اسند الية.

مقالات ذات الصلة

اترك رد