“إل جي إلكترونيكس” تكشف عن العديد من التغييرات التنظيمية”

0 9٬917

أعلنت شركة “إل جي إلكترونيكس” عن إجراء مجموعة من التغييرات في هيكلها التنظيمي وضمن المواقع القيادية.

ومن أبرز التغييرات التي أجرتها “إل جي”، تعيين رئيس شركة “إل جي” للاتصالات المتنقلة والترفيه المنزلي الحالي، براين كوون، بمنصب الرئيس التنفيذي للشركة، وذلك اعتباراً من الأول من كانون الأول للعام الحالي 2019.

وقد جاء اختيار براين كوون القادم من مدينة بوسان الكورية، والحاصل على درجة البكالوريوس من جامعة سيول الوطنية ودرجة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة آلتو في فنلندا، لقيادة الشركة بموجب منصبه الجديد، نظراً للدور الكبير والمهم الذي لعبه لديها على مدار أكثر من ثلاثة عقود منذ أن انضم إليها في العام 1987م عندما كانت علامتها تحمل اسم “جولدستار”؛ حيث شغل منذ توليه فيها العديد من المناصب القيادية الهامة بما في ذلك قيادة تخطيط الأعمال في “إل جي” في ويلز، ورئاسة قسم “إل جي” للشاشات قبل أن تتم ترقيته للإشراف على شركة “إل جي للترفيه المنزلي” في العام 2014.

وشملت التغييرات التي أجرتها الشركة والتي ستدخل حيز التنفيذ في العام 2020، تعيين بارك هيونج-سي، وهو خريج جامعة ولاية ميشيغان وحاصل على درجة الماجستير من جامعة إنديانا في الولايات المتحدة الأميركية، بمنصب رئيس شركة “إل جي” للترفيه المنزلي، ليتولي قيادتها، الأمر الذي عزي لخبرته الطويلة والممتدة على مدار 25 عاماً ضمن قسم تطوير الأعمال، وتحديداً في مجال أجهزة التلفاز وأجهزة الحاسوب والشاشات بأنواعها، خاصة في إطار أسواق الولايات المتحدة.

هذا وقد تم تعيين موريس لي الذي يحمل شهادة البكالوريوس في إدارة الأعمال من جامعة كوريا، والذي كان قد انضم للشركة في العام 1988 حين كانت تحمل آنذاك اسم “جولدستار”، بمنصب رئيس “إل جي” للاتصالات المتنقلة. وكان لي قد شغل طوال سنوات عمله لدى “إل جي” العديد من المناصب في شركات وأقسام “إل جي” للاتصالات المتنقلة والترفيه المنزلي وتحديداً أجهزة التلفاز وتكنولوجيا المعلومات، فضلاً عن سنوات خمس أمضاها في خدمة شركة “إل جي كوربوريشن”/ الشركة القابضة التي تملك “إل جي إلكترونيكس” وذلك ضمن منصبه فيها كنائب للرئيس.

ومن ضمن التغييرات التي أجرتها “إل جي” على هيكلها التنظيمي، تعيينها لـ باي دو-يونغ بمنصب المدير المالي، وذلك بعد إمضائه 7 سنوات كرئيس لقسم الضرائب والتجارة لدى “إل جي”. ويقود دو-يونغ الذي انضم لشركة “إل جي” في العام 2005 والذي كان قد تخرج من جامعة سيول الوطنية، كما حصل على شهادة من جامعة جورج واشنطن في الولايات المتحدة الأميركية، خبرة طويلة تزيد على 30 عاماً في مجال الصناعة.

وإذ سيركز أعضاء الفريق القيادي الجديد لدى “إل جي” في جهوده خلال السنوات القليلة المقبلة على تسريع التحول الرقمي لدى الشركة وضمن جميع عملياتها وكافة جوانب عملها لتكون أكثر تمركزاً حول البيانات واعتماداً عليها، فقد تم إعادة تأسيس مكتب الاستراتيجية واستحداث منصب الرئيس التنفيذي للاستراتيجية للإشراف على كافة وحدات وأقسام الأعمال، فضلاً عن الإشراف على عمل كافة شركات “إل جي” وشركاتها التابعة والشقيقة. وفي هذا السياق، فقد تم تعيين وليام تشو في منصب الرئيس التنفيذي للاستراتيجية، ليعود لمراكز القيادة في مقر الشركة الرئيس إثر نجاحه في قيادة عملياتها في أميركا الشمالية خلال السنوات الست الماضية.

وضمن خططها المستقبلية العامة، ستعزز “إل جي” تركيزها على التقنيات الأساسية والتقنيات المشتركة، وذلك من خلال إنشاء مركز لتكنولوجيات المستقبل من أجل دعم مختبر الذكاء الاصطناعي الحالي، والمختبر المتقدم للروبوتات، ومكتب إدارة مشروعات البرمجيات التجارية التابع لقسم تكنولوجيا المعلومات. هذا وتعتزم الشركة تعزيز وتوسيع نطاق أعمالها التجارية المستقبلية التي تنطوي على إمكانات واعدة قوية، كالمنازل الذكية والشراكات الخاصة بالمحتوى، فضلاً عن منتجات العناية بالجمال. وستقوم الشركة بتنفيذ المزيد من التغييرات التنظيمية، وذلك بهدف تسريع عمليات اتخاذ القرارات الصائبة في المجالات الهامة والدقيقة مع نقل بعض المسؤوليات خاصة تلك المتعلقة بالبحث والتطوير والإنتاج والشراء والتصميم إلى المقر الرئيس.

مقالات ذات الصلة

اترك رد