مدير مستشفى حمزةيوضح حول حالة المصاب الاردني بالكورونا .. وحول عدم اصابة مصري وتونسية

0 154

قال مدير مستشفى الأمير حمزة، عبدالرزاق الخشمان اليوم الثلاثاء، إن الأردن كان من الدول السباقة لأخذ الاحتياطات اللازمة بفيروس كورونا، مشيرًا إلى أن الحجر الصحي كان في مقدمة الدول الذي اتخذته الأردن رغم أن المملكة كانت خالية من الكورونا.

وأوضح أن قرار الحجر على ركاب الطائرة التي كان على متنها لمصاب بالفيروس، هو قرار سيادي تتخذه الدولة، ولم يكن هناك حظر على القدوم من إيطاليا أو الاشتباه بالفيروس.

وشكر الخشمان المصاب بفيروس كورونا على حسه الوطني لأنه هو وصديقه من بادرا بعمل الفحص وتبين إصابته، فيما الثاني لم يصب.

وطمأن الخشمان الشعب الأردني، بشأن الإصابة بفيروس كورونا، مشيرًا إلى أنه ليس بالضرورة أن ينقل العدوى. وقال لدينها 4 حالة اثنين أردنيين وواحد مصري وسيدة تونسية محجور عليه، وسيتم إخراج التونسية والمصري بعد التثبت من سلامتهم.

وعن الحالة المصابة، أكد مدير مستشفى الأمير حمزة، أن وضعه جيد ومستقر وتقدم له معالجة بسيطة ولا يعاني من أي مضاعفات، لكن ليس بإمكاننا إخراجه من الحجر لأسباب وقائية. وسيتم النظر في إخراجه بعد إجراء أكثر من فحص كل أربعة أيام.

اترك رد