لاند روڤر تقدم دعمها لرحلة استكشافية في عُمان

0 9٬258

05مارس 2020، دبي، الإمارات العربية المتحدة – قدمت لاند روڤر مؤخراً دعمها لـ”رحلة استكشاف” قامت بها ثلاث نساء جسورات من سلطنة عمان وإنجلترا، وقطعن خلالها 875 كم في صحراء الربع الخالي في سلطنة عُمان سيراً على الأقدام، وأظهرت سيارة لاند روڤر ديسكڤري أثناء هذه الرحلة ميزاتها العملية وقدراتها الفائقة الشاملة.

وكانت سيارتا لاند روڤر ديسكڤري مخصصتان لتقديم الدعم حاضرتين في هذه المغامرة التي استغرقت 28 يوماً وامتدّت لمسافة 758 كم، حيث كانت السيارتان محملتين بالمعدات الضرورية لفريق الرحلة التي بدأ مسارها من الحرشمان في ظفار، لينتهي في حصن عبري في الظاهرية، مروراً ب758 كم من التضاريس القاسية في الربع الخالي.

ويتألف هذا الفريق النسائي من جيني ماكغيل، والتي كانت قائدة الحملة، إلى جانب العمانيتين بيداء الزدجالي وأثير الصابري. وتسعى هذه البعثة لإبراز قدرة اجتماع البشر مع بعضهم البعض على إظهار أفضل ما فيهم بغض النظر عن الاختلافات بين الجنسين والاختلافات الثقافية والوطنية، إلى جانب اختبار قدرتهن على التحمل والعمل كفريق واحد. كما شكلت هذا الرحلة فرصة ملائمة لتساهم لاند روڤر في تمكين النساء من التجمّع وتحدي الصور النمطية.

وقال سلمان سلطان، المدير الإقليمي للعلاقات العامة والتواصل الاجتماعي في “جاكوار لاند روڤر” الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “أظهرت هذه البعثة أن أثير وبيضاء وجيني قادرات تماماً على تحمل الأوضاع القاسية في الظروف المناخية المضنية وتجاوزها بعقلية تخطي الحدود المألوفة التي تتبعها لاند روڤر. هذه الرحلة تعكس بشكل مثالي إرث علامتنا التجارية ورؤيتها الخاصة بتمكين النساء والتحمل وتحقيق الإنجازات في أصعب الظروف، لذلك وجدنا فيها مبادرة ملائمة تماماً لنا كي نستعرض القدرات الفائقة الشاملة في سيارة لاند روڤر ديكسفري، التي كانت خير معين لهذه الرحلة”.

وأضاف سلطان قائلاً أن “لاند روڤر ديسكڤري سيارة ذات قدرات مذهلة وقدرتها على قطع رحلة استثنائية كهذه أمر مضمون، فهي قادرة على تخطي أي طقس أو تضاريس بسهولة تامة. هذه البعثة القاسية قطعت 758 كم على مدار 28 يوماً، وفيما نحتفل قريباً باليوم العالمي للمرأة، نعبر في ‘جاكوار لاند روڤر‘ عن تقديرنا للتكاتف والقوة وروح الجماعة التي تميزت بها هؤلاء المستكشفات”.

احتفالاً بيوم المرأة العالمي، تم توثيق هذه الرحلة الاستكشافية في فيلم يُظهر ردود أفعال النساء المشاركات على مختلف التحديات التي واجهنها أثناء هذه الرحلة، وبعد ما تعرّفن على بعضهن بما يكفي لتشكيل روابط متينة، أدركن أن الطريقة الوحيدة للاستمرار قدماً هي الاتحاد والإصرار، لتجاوز مختلف العقبات. وقد اختبرت هذه البعثة روح المغامرة والقدرات الفائقة وحسن الأداء لدى هؤلاء النساء الاستثنائيات، وهي ذات القيم التي تعد جزءاً جوهرياً من علامة لاند روڤر وتراثها.

 

اترك رد