ينظمها مركز الإمام أبو عبدالله الشافعي .. الندوة الإقليمية الافتراضة الثانية

** المقاصد الشرعية والإنسانية ومقومات البناء المعرفي للأمة

0 426

عبدالحميد الهمشري-  ينظم مركز الإمام أبو عبدالله الشافعي غبر موقعه الإلكتروني على البث المباشر على صفحته على الفيسبوك ندوته الإقليمية الافتراضية الثانية بعنوان ” المقاصد الشرعية والإنسانية ومقومات البناء المعرفي للأمة” وذلك يوم الأربعاء 17 ذو القعدة 1441هـ الموافق 8/7/2020مـ ، حيث تبدأ فعاليات الندوة الساعة الثانية ظهراً بتوقيت المملكة الأردنية الهاشمية.
فبعد حمد الله وشكره وشهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً عبده ورسوله فإنه وعندما تتحكم العقول الضعيفة بمقدرات الأمة، حينها تصبح القيم لا وزن لها، وتصبح الثوابت ألعوبة في أيدي العابثين، وعندما لا تدرك بعض النفوس منزلة المقاصد التي يصار إليها لتبقى الحياة راغدة هانئة، فتصبح بلا معيار يضبط صلاح الفرد والجماعة، حينها تصبح هذه القيم والثوابت والمقاصد، في حكم السراب الذي يحسبه الظمآن ماءً.
وعندما تصبح مقومات البناء المعرفي، كحجارة من رمل تنهال مع الماء بلا ثبات، تصبح هوية الأمة، ذرة في بحر السماء، وعند كل ذلك تضيع الأمة، فتحتاج لمن يبحث عن غبارها أو قل يبحث عن خافت ضوئها، ليعيدها إلى جادتها، فعندها تعود لتشرق فجر الأمم.
من هنا ولأجل ذلك، سعى ولا يزال يسعى، مركز الإمام أبو عبدالله الشافعي، مع أهل العلم والباحثين والخبراء، لنيل ذلك الفضل الذي يعيد للأمة مجدها، رغم كل محاولات الأعداء من جهة، والعابثين من أبناء المسلمين من جهة أخرى، لترجع الأمة لتمارس دورها الذي أناطه الله تعالى بها، تلك الأمة المثالية بوسطيتها واعتدالها، من غير مركزية متسلطة، بل نافعة ودافعة ورافعة لها وللأمم من حولها، ولتحقيق هذا الهدف، سيعقد المركز ندوته ضمن ورقات بحثية كالتالي:
الورقة البحثية الأولى: “المقاصد الكلية”: (الدكتور عرفان رشيد-كردستان).
الورقة البحثية الثانية: “المصادر المعرفية”: (الدكتور عبد الرحيم آدم-السودان).
الورقة البحثية الثالثة: “الأمة الوسط”: (الدكتور سمير مراد-الأردن).
الورقة البحثية الرابعة: “معوقات البناء المعرفي”: (الدكتور فياض عبد المنعم-مصر).
سائلين المولى عزوجل التوفيق والسداد.

اترك رد