ضمن مفهومها للانتقال نحو مستقبل خالي من الانبعاثات الكربونية  الشاحنة الهيدروجينية الأولى من نوعها في العالم من هيونداي تصل إلى الأسواق الأوروبية للاستخدامات التجارية  

0 12٬099

أعلنت شركة هيونداي موتور العالمية اليوم عن شحنها لـ 10 شاحنات XCIENT الهيدروجينية إلى سويسرا، والتي تعتبر أول شاحن تجارية ثقيلة تعمل بخلايا الوقود يتم إنتاجها بكميات كبيرة في العالم. وتخطط الشركة الكورية إلى شحن ما مجموعه 50 شاحنة من طرازXCIENT الجديدة إلى سويسرا هذا العام، والتي ستنضم إلى أساطيل المركبات التجارية للعملاء اعتبارًا من سبتمبر الجاري.

وتخطط هيونداي لطرح ما مجموعه 1600 شاحنة XCIENT والتي تعمل بخلايا الوقود الهيدروجينية بحلول عام 2025، مما يعكس الالتزام البيئي للشركة والقدرة التكنولوجية التي يطورها مركز الأبحاث في هيونداي لتعزيز جهودهم في تخفيض انبعاثات الكربون من خلال تقديم حلول ومركبات خالية من الانبعاثات الكربونية بنسبة مئة في المئة.

وأشار تشول لي، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس قسم المركبات التجارية في هيونداي موتور إلى أن شاحنة XCIENT الهيدروجينية الجديدة تمثل قفزة حقيقة حولت أمنيات الجميع بمستقبل نظيف إلى واقع وليست مجرد مشروع أو تصميم في مرحلة الإعداد. وقال:” من خلال وضع هذه المركبة الرائدة على الطريق الآن، تضع هيونداي بصمة جديدة في تاريخ المركبات التجارية، ونعمل بشكل حثيث على قيادة الجهود العالمية للانتقال نحو مجتمع الهيدروجين المستقبلي الذي يعتمد على بناء نظام بيئي هيدروجيني شامل، حيث يتم تلبية احتياجات النقل فيه بواسطة مركبات مشابهة لشاحنتا الهيدروجينية النظيفة، والتي ستؤدي بدورها إلى تحول نموذجي يزيل الانبعاثات الكربونية من المركبات والسيارات من المعادلة البيئية.”

وأضاف: ” بعد أن أدخلت أول مركبة ركاب كهربائية   ix35 والتي تعمل بخلايا الوقود وتم انتاجها بكميات كبيرة وتوزيعها عالمياً، وتقديم الجيل الثاني من السيارة الكهربائية التي تعمل بخلايا الوقودNEXO ، توظف هيونداي حالياً عقود من الخبرة وتكنولوجيا خلايا الوقود الرائدة عالميًا ، والقدرة على إنتاج الواسع للمركبات الهيدروجينية في قطاع المركبات التجارية مع وصول شاحنة XCIENT الهيدروجينية إلى الأسواق.

شاحنة XCIENT الهيدروجينية

تعمل شاحنة XCIENT الجديدة بواسطة نظام خلايا وقود هيدروجين بطاقة 190 كيلووات مع مجموعات خلايا وقود مزدوجة بقوة 95 كيلووات. وتوفر سبع خزانات هيدروجين كبيرة تملك مجتمعة سعة تخزين تبلغ حوالي 32.09 كجم من الهيدروجين، ويبلغ نطاق القيادة لكل عملية شحن لخلية وقود XCIENT حوالي 400 كم، والتي تم تطويرها مع التوازن الأمثل بين المتطلبات المحددة من العملاء التي يرغبون بأن تكون الشاحنة الجديدة جزء من اسطولهم التجاري، والبنية التحتية للشحن في سويسرا. ويستغرق وقت التزود بالوقود لكل شاحنة حوالي 8 ~ 20 دقيقة.

 

في عام 2019، شكلت هيونداي موتور مؤسسة هيونداي للنقل الهيدروجيني (HHM)، وهي مشروع مشترك مع شركة H2 Energy السويسرية، والتي ستؤجر المركبات الهيدروجينية النظيفة لمشغلي الشاحنات التجارية على أساس الدفع لكل استخدام، مما يعني عدم وجود استثمار مبدئي أو كلفة كبيرة للشركات التجارية التي ترغب بضم الشاحنات الهيدروجينية إلى أسطول مركباتها.

واختارت شركة هيونداي السوق السويسري كنقطة انطلاق لمشروعها التجاري لأسباب مختلفة. أحد الأسباب هو ضريبة الطريق LSVA السويسرية والتي تضعها على المركبات التجارية الثقيلة، والتي لا تطبق على الشاحنات النظيفة (عديمة الانبعاثات الكربونية). وهذا ما يوفر الكثير على الشركات لأن الكلفة التي توفرها المركبات النظيفة تساوي تقريبًا تكاليف النقل لكل كيلومتر من شاحنة خلية الوقود مقارنة بتكلفة شاحنة ديزل عادية مع الضريبة.

بينما تتطلع شركة هيونداي إلى المستقبل، ستلعب المركبات ومنصات التنقل الخالية من الانبعاثات دورًا مهمًا في استراتيجية الشركة. بالإضافة إلى شاحنات XCIENT الهيدروجينية النظيفة، أطلقت هيونداي أيضًا سيارة NEXO، وهي الجيل الثاني من سيارات الدفع الرباعي التي تعمل بالهيدروجين. وبحلول عام 2025، تهدف الشركة إلى بيع 670.000 مركبة كهربائية سنويًا، بما في ذلك 110.000 مركبة كهربائية تعمل على نظام خلية الوقود الهيدروجينية.

وفي ديسمبر 2018، أعلنت مجموعة هيونداي العالمية عن خارطة طريق طويلة الأجل، تحت عنوان “رؤية خلية الوقود 2030”، وأكدت من جديد التزامها بتسريع تطوير مجتمع الهيدروجين من خلال الاستفادة من ريادتها العالمية في تقنيات خلايا الوقود الهيدروجينية. وكجزء من هذه الخطة، تهدف مجموعة هيونداي موتور إلى إنتاج 700 ألف وحدة سنوياً من أنظمة خلايا الوقود الهيدروجينية للسيارات وكذلك السفن وعربات السكك الحديدية والطائرات بدون طيار ومولدات الطاقة بحلول عام 2030.

 

 

 

اترك رد