حلّ “جارديان” للقوى العاملة بموجب التعاقد الخارجي من شركة “أليرت إنتربرايز” متاح الآن للشراء عبر مركز تطبيقات “إس إيه بيه”

يساهم حلّ "جارديان" للقوى العاملة بموجب التعاقد الخارجي بتوفير الوصول الآمن إلى مساحة العمل والصحة والسلامة للعمال المؤقتين

0 61

أعلنت اليوم شركة “أليرت إنتربرايز” أن حلّ “جارديان” للقوى العاملة بموجب التعاقد الخارجي قد أصبح متاحاً للشراء عبر الإنترنت على مركز تطبيقات “إس إيه بيه”، السوق الرقمية لعروض شركاء “إس إيه بيه”. يساهم حلّ “جارديان” للقوى العاملة بموجب التعاقد الخارجي بجعل الأمن والسلامة والخصوصية جزءاً لا يتجزأ من مسيرة العمّال المؤقتين منذ التوظيف إلى التقاعد. تستفيد المنصة من التكامل مع نظام  “إس إيه بيه فيلدجلاس” لإدارة القوى العاملة المؤقتة لأتمتة وتبسيط عملية التعرّف على الهوية المادية والوصول إلى مساحة العمل، وتوفر رؤية بنسبة 360 درجة وإدارة وصول العمال المتكاملة.

وفي هذا السياق، قال جاسفير جيل، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “أليرت أنتربرايز”: “في هذه الأوقات غير المسبوقة من التغيّرات على جميع الأصعدة، تشهد القوى العاملة الحديثة تحولات جذرية، فقد ازدادت حاجة الشركات إلى المرونة من أجل نشر العمال المؤقتين في أي مكان وفي أي وقت.” وأضاف: “يساهم حلّ ’جارديان‘ للقوى العاملة بموجب التعاقد الخارجي بمساعدة الشركات على تطبيق معايير الأمن والسلامة والخصوصية للعمال المؤقتين من دون التضحية بالخبرة والإنتاجية.”

قد يشكّل العمال المؤقتون الذين يتمتعون بصلاحية الوصول المادي إلى مواقع شديدة الأمن والحساسة خطراً كبيراً على المؤسسة، وعلى معايير الامتثال للأمن والسلامة إن لم يتم دمجهم بالكامل في استراتيجية إدارة الهوية المادية والوصول (PIAM). تعمل منصة “جارديان” لإدارة القوى العاملة بموجب التعاقد الخارجي القائمة على السحابة على توحيد عملية دورة حياة التعرف إلى هوية العمال المؤقتين في جميع أنحاء الشركة، مما يقلّص نسبة الثغرات الأمنية. بالتالي، تستطيع الشركات أن تدير وتتعقب ملفات تعريف العمال المؤقتين الفردية عبر أنظمة التحكم بالوصول الفعلي (PACS) ومواقع العمل، علاوة على أتمتة الوصول الفعلي، من حيث توظيف العمال وعمليات النقل، وتغيير الوظائف، والتدريب والتحقق من الشهادات وعمليات إنهاء تعاقد العمال.

بالإضافة إلى ذلك، تسمح وحدات برمجية إدارة الوصول والمعلومات بشأن الصحة والسلامة لحماية القوى العاملة الحماية من فيروس ’كوفيد-19‘ بمساعدة القوى العاملة المؤقتة على العودة من جديد إلى مواقع العمل المادية بأمان، باستخدام أدوات التصديق على الشهادات، والتحليلات المحسنة، وميزات تتبع الاحتكاك لتقليل المخاطر.

في مركز تطبيقات “إس إيه بيه”، يمكن للشركات استكشاف ما يقرب من 1600 من الحلول المبتكرة المقدّمة من الشركاء والتي تتكامل مع حلول “إس إيه بيه”. وفي مركز التطبيقات، يمكن للعملاء العثور على تطبيقات الشركاء “إس إيه بيه” التي نالت المصادقة والتي يحتاجونها لتطوير أعمالهم. ومع كل عملية شراء تتم عبر مركز تطبيقات “إس إيه بيه”، ستقوم شركة “إس إيه بيه” بزرع شجرة.

تعدّ شركة “أليرت أنتربرايز” شريكاً في برنامج “إس إيه بيه بارتنر إيدج” (SAP partnerEdge®). بالتالي، فهي مخولة بتصميم وتسويق وبيع التطبيقات البرمجية عبر منصات التكنولوجيا الرائدة في السوق من “إس إيه بيه”. يوفر برنامج “إس إيه بيه بارتنر إيدج” (SAP PartnerEdge) أدوات التمكين والمزايا والدعم لتسهيل عملية بناء تطبيقات عالية الجودة تساهم بإحداث تغيرات جذرية وتركز على احتياجات محددة في مجال الأعمال – بسرعة وفعالية من حيث التكلفة. ويتيح البرنامج إمكانية الوصول إلى جميع تقنيات “إس إيه بيه” ذات الصلة ضمن إطار واحد بسيط وبموجب عقد عالمي واحد.

اترك رد

error: Content is protected !!