الممثلة اللبنانية ماغي بو غصن توجه نصائح مهمة لمتابعيها بشأن كورونا. ..

0 59

وجهت الفنانة اللبنانية ماغي بو غصن نصائح مهمة لمتابعيها عبر مختلف منصات ومواقع التواصل الاجتماعي.

دعت الفنانة اللبنانية ماغي بو غصن ، الجمهور إلى عدم الاستهانة بفيروس كورونا واتباع الإجراءات الوقائية اللازمة لمكافحته.

 

كتبت ماغي على حساباتها الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي:«كورونا صار بيناتنا، بعائلتنا….خطف ناس وأصاب ناس….ما حدا بقا يستهتر…عدم الوقاية وحماية النفس والغير جريمة…لطفك يا رب».

 

وكشفت ماجي بو غصن عن تفاصيل الجراحة الخطيرة التي أجرتها لإزالة ورم خبيث في الرأس.

خلال مشاركتها في برنامج «علمتني الحياة» على فضائية MBC، وصفت ماغي بوغصن فترة المرض التي مرت بها مع أصعب تجارب حياتها على الإطلاق.

 

وعن بداية هذه الفترة قالت ماغي بوغصن إنها قررت زيارة الطبيب بعد شعورها بصداع بدأ يتفاقم مع الوقت ، ولم تستجب للأدوية المهدئة ، فاضطررت لزيارة الطبيب الذي اشتبه في إصابتها بالجيوب الأنفية ، وبعد التقاط صور طبية لتشخيصه صدمت عندما علمت بوجود ورم في رأسها.

 

على الرغم من سفرها إلى أمريكا لإجراء التحليلات وتأكيد الأطباء لوجود الورم وإصرارهم على إجراء العملية في أسرع وقت ممكن ، قررت العودة وإجراء العملية في لبنان لثقتها في الطب اللبناني ، حيث قالت. بعد فترة من التأخير ، قرر الطبيب إجراء العملية بسبب النمو المستمر للورم.

 

 

الفنانة اللبنانية لم تكبح دموعها عند الحديث عن تلك الفترة ، وخوفها من تشوه وجهها وتغيير ملامحها بعد العملية ، ووصل الأمر إلى حد الرغبة في تأجيلها لأنها لم تكن مقتنعة وغير جاهزة. للعملية لكنها فيما بعد قررت المواصلة، ، وقبول النتائج.

 

وعن تفاصيل العملية ، قالت ماجي إنها كانت معجزة ، حيث تمت إزالة الورم دون أي نزيف ، ثم استيقظت وسط استغراب الأطباء من مدى استجابة جسدها للعملية.

 

وأكدت بو غصن ، التي لا تزال تخضع للعلاج حتى لحظة تصوير الحلقة ، أن حب ودعم زوجها وأطفالها وعائلتها وأصدقائها والجمهور منحها الطاقة والقوة الكافية لمواجهة المرض ، مؤكدة أن ما تعلمته كان أكثر ما يتعلق بالتجربة هو إدراكها للنعم العديدة التي يمتلكها الشخص.

 

وفي نهاية الحلقة وجهت رسالة مؤثرة للجمهور عن أهمية الصحة والأسرة في حياة كل إنسان وضرورة الاهتمام بحياة صحية.

 

 

اترك رد

error: Content is protected !!