وفي اجتماع اللجنة الوزارية، قال حسان دياب: “طبقنا الإجراءات الممكنة كافة على مستوى الدولة، لكن التزام الناس لم يكن إيجابيا، للأسف هناك مواطنون غير مقتنعين حتى اليوم بخطر هذا الوباء”.

وأكد دياب في مستهل اجتماع اللجنة المتخصصة بمتابعة فيروس كورونا، أن “مواجهة الوباء لا يمكن أن تطبق من خلال تدابير نظرية وإجراءات في الشارع فقط.. نستطيع إقفال البلد ونستطيع أن نفرض حظر التجول، لكن لا قدرة لنا أن نلاحق كل شخص”.

وأشار إلى أن لبنان أصبح “في موقع مختلف”، قائلا: “في البداية كان هناك تناغم بين إجراءات الدولة وبين تجاوب المواطنين مع التدابير، أما اليوم فالوضع مختلف تماما”.

وتابع: “لا أسرة شاغرة في عدد من غرف العناية الفائقة، وبالتالي نحن أمام حالة صعبة جدا ونحتاج إلى إجراءات استثنائية وصارمة وتشدد بتنفيذ التدابير”، مؤكدا أن “مواجهة هذا الوباء تحتاج إلى وعي مجتمعي يتفاعل ويتجاوب مع التدابير والإجراءات”.

وتوقع رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، أن توصي اللجنة المتخصصة بمتابعة فيروس كورونا هذا الأسبوع، بإقفال البلاد لمدة أسبوعين أو ثلاثة، وسط ارتفاع مقلق بإصابات فيروس كورونا.