وريث شركة سامسونج الملياردير “لي جاي يونغ” إلى السجن

46
عاد وريث شركة سامسونج، عملاق التكنولوجيا في كوريا الجنوبية، الملياردير لي جاي يونغ، إلى السجن بعد أن صدر عليه حكم من محكمة كورية جنوبية بالسجن لمدة عامين ونصف العام، بسبب تورطه في فضيحة فساد عام 2016.
ولم يعرف على الفور ما إذا كان لي، نائب رئيس مجلس سامسونج إلكترونيكس، سيطعن على الحكم أم لا، في حين كان المدعون قد طالبوا بسجنه لمدة 9 سنوات.
وقالت محكمة سول المركزية في قرارها إن لي “قدم فعلا رشى وطلب ضمنا من الرئيسة استخدام نفوذها لضمان انتقاله للخلافة بسلاسة” على رأس المجموعة الضخمة.
وأضافت “من المؤسف جدا أن سامسونج، الشركة الرائدة في البلاد والمبتكر العالمي، ضالعة بشكل متكرر في جرائم كلما كان هناك تغيير في السلطة السياسية”، بحسب ما ذكرت فرانس برس.
ويرى الخبراء أن الحكم على لي سيولد فراغا في قيادة سامسونج، من شأنه أن يعرقل عملية اتخاذ القرارات في استثمارات ضخمة مستقبلا.

اترك رد