الكلاب الضالة تنهش جسدَي سيدتين بالاغوار الشمالية

13

تعرضت سيدتان في منطقة الشونة الشمالية التابعة لبلدية معاذ بن جبل إلى تهجم كلاب ضالة مما تسبب بجروح في مختلف أنحاء جسدهن نتيجة نهش الكلاب الضالة. وقال مصدر طبي أن طوارئ مستشفى معاذ بن جبل قدم الإسعافات الأولية اللازمة للسيدتين وإعطاء مطعوم «داء الكلاب» كجرعة أولى، وتم تحويل الإصابتين بعد أخذ الجرعه الأولى إلى قسم الصحة العامة في مديرية الصحة لأخذ باقي المطعوم ولمدة 14 يوماً. واشتكى مواطنون في مختلف مناطق الأغوار الشمالية من ظاهرة انتشار الكلاب الضالة في عدد من الأحياء السكنية، مما يسبب ذعراً لدى الأهالي، مطالبين البلديات بضرورة اتخاذ إجراءات عملية لمكافحتها والحد من انتشارها لما تشكله من مخاطر بيئية وصحية.

وبينوا أن الكلاب الضالة تشكل مصدر إزعاج للمواطنين وذات مخاطر على سلامة الإنسان والبيئة المحيطة، كما أنها تتسبب بمخاوف لدى الأطفال.

وأضافوا أنه لا توجد مكافحة جدية من قبل البلديات حيث تنتشر تلك الكلاب ليلا في الشوارع الرئيسة والفرعية والأزقة المتفرعة ما يدعو إلى مزيد من الإجراءات لمكافحتها بجدية وفاعلية.

وطالب المواطنون البلديات والجهات المعنية بضرورة مكافحة الكلاب الضالة في اللواء بعد أن شهدت في الآونة الأخيرة انتشارها بشكل كبير دون إيجاد أي حلول من قبل البلديات لمكافحتها.

وأقر رئيس بلدية معاذ بن جبل المهندس ساري العبادي بانتشار الكلاب الضالة بين الأحياء السكنية والتجارية وباتت تهدد حياة المواطنين، مؤكداً بأن البلدية بصدد إطلاق حملة واسعة في مختلف المناطق للحد من انتشارها.

اترك رد