اليونان : حذاري من “الخدعة التركية”.. وتلوح بالمحكمة الدولية

7

نوه رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس أن المحادثات التركية اليونانية لحل الخلافات الحدودية، يجب ألا تكون مجرد “خدعة” لتفادي النقاش في مجلس الاتحاد الأوروبي في مارس، وذلك في سياق تحذيره من أن تكون المحادثات حجة تركية للتملّص من العقوبات الأوروبية المحتملة.

وقال كيرياكوس ميتسوتاكيس إن المسؤولين اليونانيين والأتراك سيجتمعون على الأرجح من جديد في نهاية فبراير أو أوائل مارس، من أجل الجهود الرامية لحل خلاف على الحدود البحرية، وفقا لصحيفة “أحوال” التركية.

وتشوب علاقة البلدين بالخلافات فيما يتعلق بعدد من القضايا، التي تعود لعقود مضت، ومنها حدود الجرف القاري لكل منهما والتحليق فوق بحر إيجه، وقبرص المنقسمة عرقيا.

وأجرى البلدان عشرات من جولات المحادثات بين عامي 2002 و2016 في مسعى لوضع أساس لمفاوضات شاملة لترسيم الحدود البحرية.

وبعد توقف استمر 4 سنوات، أطاله خلاف حول الحقوق المتعلقة بموارد الطاقة في شرق المتوسط العام الماضي، استأنف البلدان المحادثات الاستكشافية في 25 يناير.

منقول من موقع سكاي نيوز الرسمي

اترك رد