تبون يعود إلى الجزائر بعد العلاج في ألمانيا

8

عاد الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، اليوم الجمعة، إلى بلاده بعد شهر من العلاج من مضاعفات إصابته بكوفيد-19 في ألمانيا، بحسب ما أفاد التلفزيون الحكومي.

وقال التلفزيون إن طائرة الرئيس حطت في “المطار العسكري في بوفاريك، جنوب غرب العاصمة الجزائرية، حيث كان في استقباله رئيسا غرفتي البرلمان ورئيس الوزراء عبد العزيز جراد ورئيس أركان الجيش الفريق سعيد شنقريحة”.

وظهر تبون في نشرة الأخبار الرئيسة واقفاً بدون ضمادات في قدمه اليمنى وهو يتبادل التحية مع مستقبليه.

وكان تبون أجرى، الخميس، مكالمة هاتفية مع نظيره الألماني فرانك فالتر شتاينماير شكره خلالها على مستوى الرعاية الطبية التي تلقّاها في بلاده.

وفي بيانها المقتضب، قالت الرئاسة الجزائرية إنّ تبّون وشتاينماير استعرضا “سبل التعاون الثنائي وآفاق ترقيته في جميع المجالات، بما يخدم مصالح الشعبين الصديقين”.

وأضاف البيان أنّ الرئيس الألماني دعا خلال المكالمة نظيره الجزائري للقيام بزيارة رسمية إلى ألمانيا، مشيراً إلى أنّ تبّون قبِل الدعوة “على أن تتمّ برمجتها بعد انتهاء الحالة الوبائية”.

ولم يذكر بيان الرئاسة الجزائرية أي تفصيل يتعلّق بصحة تبّون وعودته إلى بلده، لكن وسائل إعلام إلكترونية حدّدت اليوم الجمعة.

تلقى تبون البالغ من العمر 75 العلاج لشهرين في ألمانيا التي نقل إليها بعد إصابته بفيروس كورونا في 28 أكتوبر (تشرين الأول) 2020، قبل أن يعود إليها في 10 يناير (كانون الثاني) الماضي إثر “مضاعفات” في قدمه اليمنى بسبب كوفيد-19.

منقول موقع اندبندنت https://www.independentarabia.com/node/193286/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1/%D8%AA%D8%A8%D9%88%D9%86-%D9%8A%D8%B9%D9%88%D8%AF-%D8%A5%D9%84%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%B2%D8%A7%D8%A6%D8%B1-%D8%A8%D8%B9%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D8%A7%D8%AC-%D9%81%D9%8A-%D8%A3%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7

 

اترك رد