تحت رعاية حمدان بن زايد .. مهرجان الظفرة البحري بدورته 12 ينطلق غداً الخميس

8٬015

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة بإمارة أبوظبي، تنطلق غدًا مسابقات الدورة الثانية عشرة من مهرجان الظفرة البحري، بتنظيم لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي وبالتعاون مع نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، خلال الفترة من 25 مارس الجاري ولغاية 3 أبريل القادم، على شاطئ مدينة المرفأ بمنطقة الظفرة بإمارة أبوظبي .

 قال معالي اللواء فارس خلف المزروعي، القائد العام لشرطة أبوظبي عضو المجلس التنفيذي رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، إن التراث البحري  يشكل جزءًا أصيلا من التراث الشعبي الإماراتي لمواصلة تشجيع المواهب ومساندة الرياضيين وإبراز إنجازاتهم، بما يخدم الحفاظ على تراثنا الأصيل الذي  يعكس جهود قيادة الرشيدة، في الاهتمام بالموروث الثقافي والحفاظ على الهوية الوطنية، بعد أن أسس القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”، مشروعاً حضارياً يهتم بالماضي والحاضر والمستقبل في آنٍ واحد.

 كما قال معاليه إن المهرجان الذي يقام للسنة الـ 12 على ضفاف الخليج العربي في مدينة المرفأ، أصبح عنواناً لتأصيل التراث وتعزيز الثقافة ووجهةً سياحية مُثلى وذلك بفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”، والدعم اللامحدود من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لمشاريع صون الموروث الثقافي الإماراتي، والمتابعة الحثيثة  والرعاية الكريمة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة لكافة الأنشطة والفعاليات التي تساهم في تنمية المنطقة.

 وتوجه معاليه بجزيل الشكر والتقدير إلى كافة الرعاة والداعمين لمهرجان الظفرة البحري وفي مقدمتهم ديوان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، والشريك الاستراتيجي شركة بترول أبوظبي الوطنية، وراعي التواصل الاجتماعي مؤسسة الإمارات للطاقة النووية (نواة للطاقة، براكة الأولى)، والدعم المقدم من دائرة البلديات والنقل – بلدية منطقة الظفرة، شرطة أبوظبي، شركة أبوظبي للتوزيع، نادي ليوا الرياضي، والرعاية المقدمة من مركز أبوظبي لإدارة النفايات “تدوير”، لتحقيق رؤية القيادة الرشيدة فيما يتعلق بالحفاظ على الموروث الشعبي وإحياء التراث الإماراتي.

 وأعرب سعادة أحمد ثاني مرشد الرميثي، رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، عن سعادته البالغة بمشاركة النادي في مهرجان الظفرة البحري، مؤكداً أن المشاركة في هذا الحدث التراثي الكبير واجب وطني أصيل.

 ووجه الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، على رعاية سموه الكريمة لمختلف الأحداث التراثية والبحرية، مؤكداً أن سموه دائم الحرص على رعاية السباقات والفعاليات التراثية بهدف غرس حب هذه الموروث الوطني في نفوس الشباب.  كما وجه الشكر إلى اللجنة المنظمة للمهرجان، مؤكداً أن النادي سوف يقدم كافة أشكال الدعم من أجل المساهمة في إنجاح الحدث وإخراجه بالصورة الرائعة التي يظهر عليها في كل عام.

 وقال الرميثي إن أهداف نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت مشتركة وواحدة مع أهداف المهرجان، والتي تتمثل بتوسيع قاعدة الممارسين للرياضات البحرية التراثية وكذلك الحديثة وجعلها واحدة من أولويات شباب الوطن، مشيراً إلى أنه منذ خروج النادي إلى النور تبذل الإدارة وجميع العاملين مجهودات قصوى لتحقيق هذه الأهداف النبيلة، والتي تحققت بالفعل من خلال المشاركات الكبيرة في السباقات التي تتخطى الألاف لاسيما على رأسها سباق دلما التاريخي الذي يشارك فيه أكثر من ثلاثة ألاف بحار سنوياً.

وأضاف الرميثي أن تنظيم السباقات التراثية البحرية من أهم الأدوار التي سوف يقوم بها النادي خلال مهرجان الظفرة البحري لما يمتلكه فريق العمل من خبرات واسعة في هذا المجال.

من جانبه، قال عيسى سيف المزروعي، نائب رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، أن انطلاق الدورة الـ 12 من مهرجان الظفرة البحري، هذا العام تأتي بشكل استثنائي في ظل الظروف الاستثنائية لمواجهة تحدي فيروس كورونا المستجد “كوفيد – 19″، مؤكدًا حرص اللجنة على تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية، بالتنسيق مع الجهات المعنية للوقاية من فيروس «كورونا»، لحماية صحة المشاركين والعاملين .

 وكانت اللجنة المنظمة للمهرجان قد اوضحت ، أن الدورة الجديدة ستشهد عدة سباقات بحرية منها: سباق صلاحه للبوانيش الشراعية، سباق التفريس، سباق جنانة للمحامل الشراعية فئة 22 قدماً، سباق مروح للمحامل الشراعية فئة 43 قدم، سباق المرفأ للتجديف التراثي فئة 30قدم، سباق الظفرة للقوارب الشراعية الحديثة، بطولة الظفرة لصيد الكنعد، الكايت سيرف والتجديف الواقف.

من 25 مارس الجاري وحتى 3 أبريل المقبل على شاطئ مدينة المرفأ بمنطقة الظفرة في أبوظبي

فارس المزروعي: المهرجان يعكس اهتمام قيادة دولة الإمارات بالموروث الثقافي والحفاظ على الهوية الوطنية

 

الظفرة 24 مارس 2021

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة بإمارة أبوظبي، تنطلق غدًا مسابقات الدورة الثانية عشرة من مهرجان الظفرة البحري، بتنظيم لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي وبالتعاون مع نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، خلال الفترة من 25 مارس الجاري ولغاية 3 أبريل القادم، على شاطئ مدينة المرفأ بمنطقة الظفرة بإمارة أبوظبي .

 قال معالي اللواء فارس خلف المزروعي، القائد العام لشرطة أبوظبي عضو المجلس التنفيذي رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، إن التراث البحري  يشكل جزءًا أصيلا من التراث الشعبي الإماراتي لمواصلة تشجيع المواهب ومساندة الرياضيين وإبراز إنجازاتهم، بما يخدم الحفاظ على تراثنا الأصيل الذي  يعكس جهود قيادة الرشيدة، في الاهتمام بالموروث الثقافي والحفاظ على الهوية الوطنية، بعد أن أسس القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”، مشروعاً حضارياً يهتم بالماضي والحاضر والمستقبل في آنٍ واحد.

 كما قال معاليه إن المهرجان الذي يقام للسنة الـ 12 على ضفاف الخليج العربي في مدينة المرفأ، أصبح عنواناً لتأصيل التراث وتعزيز الثقافة ووجهةً سياحية مُثلى وذلك بفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”، والدعم اللامحدود من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لمشاريع صون الموروث الثقافي الإماراتي، والمتابعة الحثيثة  والرعاية الكريمة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة لكافة الأنشطة والفعاليات التي تساهم في تنمية المنطقة.

 وتوجه معاليه بجزيل الشكر والتقدير إلى كافة الرعاة والداعمين لمهرجان الظفرة البحري وفي مقدمتهم ديوان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، والشريك الاستراتيجي شركة بترول أبوظبي الوطنية، وراعي التواصل الاجتماعي مؤسسة الإمارات للطاقة النووية (نواة للطاقة، براكة الأولى)، والدعم المقدم من دائرة البلديات والنقل – بلدية منطقة الظفرة، شرطة أبوظبي، شركة أبوظبي للتوزيع، نادي ليوا الرياضي، والرعاية المقدمة من مركز أبوظبي لإدارة النفايات “تدوير”، لتحقيق رؤية القيادة الرشيدة فيما يتعلق بالحفاظ على الموروث الشعبي وإحياء التراث الإماراتي.

 وأعرب سعادة أحمد ثاني مرشد الرميثي، رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، عن سعادته البالغة بمشاركة النادي في مهرجان الظفرة البحري، مؤكداً أن المشاركة في هذا الحدث التراثي الكبير واجب وطني أصيل.

 ووجه الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، على رعاية سموه الكريمة لمختلف الأحداث التراثية والبحرية، مؤكداً أن سموه دائم الحرص على رعاية السباقات والفعاليات التراثية بهدف غرس حب هذه الموروث الوطني في نفوس الشباب.  كما وجه الشكر إلى اللجنة المنظمة للمهرجان، مؤكداً أن النادي سوف يقدم كافة أشكال الدعم من أجل المساهمة في إنجاح الحدث وإخراجه بالصورة الرائعة التي يظهر عليها في كل عام.

 وقال الرميثي إن أهداف نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت مشتركة وواحدة مع أهداف المهرجان، والتي تتمثل بتوسيع قاعدة الممارسين للرياضات البحرية التراثية وكذلك الحديثة وجعلها واحدة من أولويات شباب الوطن، مشيراً إلى أنه منذ خروج النادي إلى النور تبذل الإدارة وجميع العاملين مجهودات قصوى لتحقيق هذه الأهداف النبيلة، والتي تحققت بالفعل من خلال المشاركات الكبيرة في السباقات التي تتخطى الألاف لاسيما على رأسها سباق دلما التاريخي الذي يشارك فيه أكثر من ثلاثة ألاف بحار سنوياً.

وأضاف الرميثي أن تنظيم السباقات التراثية البحرية من أهم الأدوار التي سوف يقوم بها النادي خلال مهرجان الظفرة البحري لما يمتلكه فريق العمل من خبرات واسعة في هذا المجال.

من جانبه، قال عيسى سيف المزروعي، نائب رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، أن انطلاق الدورة الـ 12 من مهرجان الظفرة البحري، هذا العام تأتي بشكل استثنائي في ظل الظروف الاستثنائية لمواجهة تحدي فيروس كورونا المستجد “كوفيد – 19″، مؤكدًا حرص اللجنة على تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية، بالتنسيق مع الجهات المعنية للوقاية من فيروس «كورونا»، لحماية صحة المشاركين والعاملين .

 وكانت اللجنة المنظمة للمهرجان قد اوضحت ، أن الدورة الجديدة ستشهد عدة سباقات بحرية منها: سباق صلاحه للبوانيش الشراعية، سباق التفريس، سباق جنانة للمحامل الشراعية فئة 22 قدماً، سباق مروح للمحامل الشراعية فئة 43 قدم، سباق المرفأ للتجديف التراثي فئة 30قدم، سباق الظفرة للقوارب الشراعية الحديثة، بطولة الظفرة لصيد الكنعد، الكايت سيرف والتجديف الواقف.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!