عروس تنجو من الموت بأعجوبة في الحمام و الكوافيرة تلاقي حتفها… تعرف على التفاصيل

70

نجت عروس مصرية بمعجزة إلهية من موت محقق خلال جلسة حمام مغربي قبيل زفافها بساعات في حين لفظت الكوافيرة أنفاسها الأخيرة متأثرة باستنشاق البخار ما أدى إلى اختناقها.

ووفقا لصحيفة الوطن فقد وقع الحادث في أحد مراكز التجميل في مدينة العياط التابعة لمحافظة الجيزة، ليكتشف الأهالي المحيطين بالمكان الأمر، ما دفعهم إلى تقديم بلاغ في مركز شرطة العياط.

وأظهرت التحريات أن السبب وراء الحادث هو جلسة حمام مغربي، أثناء إجرائها من قبل «الكوافيرة» للفتاة «العروس»، أصيبتا بالاختناق جراء استنشاق بخار الماء الموجود في المكان، الأمر الذي أدى إلى وفاة «الكوافيرة» وإصابة «العروس» قبل أن يتم نقلها إلى المستشفى من أجل تلقي العلاج اللازم.

فقط العناية الإلهية هي من أنقذت «عروس العياط» من الموت المحقق، بعد أن خطف الموت من أمامها «الكوافيرة» التي كان من المفترض أن تجهزها ليوم عرسها، أصيبت «العروس» فقط، ونقلت إثر إصابتها إلى المستشفى، وينتظر أهلها خروجها مرة ثانية، واستعادتها لعافيتها، لاستكمال مراسم زواجها التي تعطلت بسبب الحادث.

واتخذت قوات الأمن إجراءاتها القانونية تجاه الحادث، بعد تحرير محضر بالواقعة، وإثبات ما حدث بها من حديث شهود العيان ممن شاهدوا ما حدث، وقد تم اتخاذ اللازم قبل أن يتم إخطار النيابة المختصة لتتولى التحقيق.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!