“طلبات الأردن” تساند بنك الطعام الأردني بموجب اتفاقية دعم

8٬239

أعلنت شركة “طلبات الأردن”، الشركة الرائدة في خدمة طلب وتوصيل الطعام والبقالة من خلال شبكة الإنترنت في الأردن، عن توقيعها اتفاقية دعم مع بنك الطعام الأردني، بهدف مساندته في تحقيق أهدافه الرامية لمحاربة الجوع في المملكة وإطعام من لا يستطيعون توفير قوت يومهم؛ وذلك من خلال تخصيص خدمة لدعم البنك عبر تطبيقها، واستحداث العديد من البرامج والحملات الخيرية التي ستمتد على مدار العام.

وبموجب هذه الاتفاقية، ستعمل “طلبات الأردن” كمنصة وصل بين القادرين على المساعدة من أبناء المجتمع وبين المحتاجين لها؛ إذ سيغدو بمقدور مستخدمي التطبيق التبرع بكل سهولة ويسر، الأمر الذي سيحثّ عدداً أكبر على المساعدة كلٌ حسب استطاعته ومقدرته المالية وذلك نظراً لتنوّع البرامج والحملات المشتركة بين الطرفين.

وتستهل “طلبات الأردن” أولى هذه البرامج بحملة “طرود الخير” والتي ستقام من خلال “طلبات مارت” في رمضان 2021. وعبر هذه الحملة التي تبدأ قبيل الشهر الفضيل وتستمر حتى انتهائه، ستقوم “طلبات مارت” بتجهيز طرود غذائية بأحجام وأسعار متنوعة، تحتوي كل منها على مجموعة من المنتجات التموينية الأساسية من تلك المتوافرة في مراكز التوزيع “Dark Stores” الخاصة بـها. وستعرض هذه الطرود الجاهزة للشراء من “طلبات مارت” أمام الراغبين بالتبرع بها إلكترونياً دون أية تكاليف إضافة تترتب عليهم، ودون أي عائد ربحي لـ “طلبات مارت”، والتي يمكن للمستخدمين الاطلاع عليها وعلى محتوياتها وأسعارها ضمن الخدمة المخصصة لدعم البنك عبر تطبيق “طلبات الأردن”.

 وتعليقاً على إطلاق هذه الحملة، قالت المدير العام لشركة “طلبات الأردن”، هلا سراج: “فخورون بإطلاق هذه الحملة التي نمد من خلالها يد العون للمحتاجين في المملكة، كما نجسد عبرها ثقافتنا المعطاءة بما يتماشى مع روح الشهر الفضيل، وهو الأمر الذي نؤكد معه على أهدافنا الرامية لإحداث فوارق إيجابية في المجتمع ليس فقط من خلال أعمالنا الأساسية، بل وعبر نشاطاتنا للمسؤولية المؤسسية المجتمعية التي تسهم في معالجة القضايا الملحة والتي يعتبر الجوع من أبرزها.”

أما المدير الإقليمي لخدمة “طلبات مارت” في الأردن، إحسان سويدان، فقال: “في ظل الظروف الحالية التي ازداد فيها العبء الاقتصادي على الجميع خاصة العائلات العفيفة، وهو الوقت الذي ينشد فيه الناس حلولاً تعفيهم من عناء الخروج من منازلهم للحفاظ على صحتهم، تأتي خدمة طلبات مارت لتشكل الحل المثالي لهم والذي يمكنهم من مساندة أبناء مجتمعهم والتبرع لهم بطريقة عصرية وسريعة وبكبسة زر واحدة، ذلك كونها تعبر عن مفهوم التسوق الإلكتروني الموثوق والسريع بفترة زمنية أقصاها 30 دقيقة لمواد البقالة الأساسية من مراكز التوزيع الخاصة بها، والتي يضم كل منها ما يزيد على 5 آلاف منتج.”

من جانبها، أعربت رئيس بنك الطعام الأردني، الدكتورة كوثر القطارنة، عن شكرها وتقديرها لشركة “طلبات الأردن” وإدارتها على الحس العالي تجاه أسر بنك الطعام الأردني في ظل الظروف السائدة بسبب جائحة كورونا والوضع المعيشي الصعب الناتج عن الجائحة، مثمنة دور الشركة وجهودها في مجال المسؤولية المجتمعية لخدمة المجتمع المحلي، وتعاون فريق عملها لإعداد حملة رمضان للتخفيف عن الأسر العفيفة بشهر الخير داخل مملكتنا الحبيبة.

ويجدر بالذكر أن حملة طرود الخير لشهر رمضان هي واحدة من سلسلة البرامج والحملات القادمة، والتي ستقوم “طلبات الأردن” بالإعلان عن كل منها في موعدها، لتتيح الفرصة لعملائها ليكونوا جزءاً منها، مما يعزز المشاركة الفاعلة لأفراد المجتمع المحلي والتي تصبّ في مصلحة المجتمع بأكمله وصولاً بهم إلى تحقيق التكافل المجتمعي الفعال.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!