الخلايلة: الطعن في الدين ليس أمرا سهلاً .. و استخدم آية قرآنية نزلت على غير المسلمين و ألصقها بالوزارة لا يجوز

9

قال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور محمد الخلايلة، إن العالم الآن في معركة مع وباء كورونا، داعيا الله تعالى الى رفع الوباء والبلاء عن الأمة.

وأضاف الخلايلة، خلال رعايته الملتقى الخيري في لواء الجيزة، اليوم الخميس، أن وزارة الأوقاف تواجه معركتين الأولى مواجهة الوباء وتفقد المواطنين والمعركة الأخرى معنية بأخذ التوصيات الطبية للحفاظ على سلامة المواطنين.

وبيّن، أن الأردن لم يعتاد في تاريخه على إغلاق المساجد لكن في حال وجود توصيات طبية تكون للحفاظ على صحة المواطنين.

وقال إنه تم استخدام آية من القران الكريم نزلت في غير المسلمين وتم وضعها على الوزارة، وهي “وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن مَّنَعَ مَسَاجِدَ اللَّهِ أَن يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَىٰ فِي خَرَابِهَا ۚ أُولَٰئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَن يَدْخُلُوهَا إِلَّا خَائِفِينَ ۚ لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ”.

وأعرب عن استغرابه من ذاك الحديث، لافتا إلى انه “يتوجب علينا ان نتحمل والانسان في المعركة يريد تقديم دمه وسمعته (..) ونحن نحتسب أنفسنا عند الله تعالى”.

ونوه إلى أن القيل والقال والطعن في الدين ليس أمرا سهلا، مؤكدا احترامه للرأي المتزن والمقترحات المقدمة.

وأكد الخلايلة، على أهمية العمل الخيري والزكاة في ظل الظروف الحالية.

وأشار الى أنه سيقوم بجولة لتوزيع الطرود الخيرية في منطقة الجيزة جنوب عمان.

وبين أن الكثير من الاسر تعطلت اعمالها بسبب ظروف كورونا، داعيا الى الوقوف معهم عبر الاعمال الخيرية والزكاة.

(هلا أخبار)

اترك رد

error: المحتوى محمي !!