الطفلة ريماس محمد..خطفوها واغتصبوها وطعنوها في بطنها وظهرها وألقى بها على مدخل عمارة ذويها

1٬112

تعرضت الطفلة ريماس محمد محمود عبد الفتاح من العاصمة المصرية القاهرة لواحدة من أبشع الجرائم في العالم بعد ان تعرضت للاغتصاب من قبل عدد من الأشخاص مجهولي الهوية.

وبحسب ما روته والدة ريماس ،فانها خرجت لشراء الخبز صباح امس الثلاثء ولم تعد للمنزل، الا ان والدتها وبعد رحلة بحث عنها وجدتها ملقاة امام مبنى العمارة التي تقيم فيها، وقد تعرضت للاغتصاب والطعن من قبل اكثر من شخص، وقج فتحت الأجهزة الأمنية تحقيقات وعمليات بحث للوصول الى المجرمين، رحمها الله تعالى واسكنها فسيح جناته، والهم ذويها الصبر والسلوان.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!