الحاجة سهيلة عاشت في الشوارع والأرصفة لأعوام وبعد 21 عاماً تعرف هويتها والسفارة الفلسطينية في مصر تتسلمها

9٬856

في حالة غريبة من نوعها وقصة تهتز لها القلوب ألأماً ووجعا تعود للحاجة الفلسطينية سهيلة التي تاهت عن ذويها منذ أكثر من 20 عاما حيث خرجت من غزة ولم تعد اليها نتيجة لفقدان الأوراق الثبوتية الخاصة بها.

هذا وقد عاشت الحاجة سهيلة لفترة ما في الشوارع والأرصفة في منطقة التجمع الخامس في العاصمة المصرية القاهرة ،وقد ساعدها أشخاص ونقلوها الى دار بسمة للايواء في الزقازيق، والتي بدورها قامت بفحص الحاجة وتهيئتها نفسياً نتيجة لتعرضها لصدمة نفسية بسبب الظروف التي عاشتها منذ خروجها من وطنها.

هذا وقد تمكنت السفارة الفلسطينية في القاهرة مشكورة، وبعد فترة من البحث من التوصل الى هوية الحاجة سهيلة ومعرفة هويتها ، ومن ثم سارعت في زيارتها بممثلها الاستاذ عدنان جودة والذي بدوره اطمأن على صحتها و تسلمها رسمياً استعداداً لنقلها الى غزة في الفترة القريبة المقبلة.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!