حماس تحتفل بانتصار المقاومة والقسام تتوعد بالمزيد دفاعا عن فلسطين

94

أقامت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” مهرجانا جماهيريا في غزة، لتأبين عدد من القادة العسكريين لحركة حماس، الذين استشهدوا خلال عدوان الاحتلال الإسرائيلي الأخير.

وقالت الحركة إن المقاومة الفلسطينية لن تقف مكتوفة الأيدي أمام تجدّد أية اعتداءات الاحتلال الاسرائيلي، وستلبي نداء الدفاع عن المقدسات الفلسطينية.

أسامة المزيني، عضو المكتب السياسي للحركة، قال إن انتصار الشعب الفلسطيني ومقاومته في معركة “سيف القدس”، يُشكل علامات فارقة.. سيكون لها ما بعدها”.

وشهد الحفل، ظهور عدد من قيادات الصف الأول بالحركة، أبرزهم يحيى السنوار قائد الحركة في غزة (الذي ظهر للمرة الثانية منذ وقف إطلاق النار)، ونائبه خليل الحية، والقيادي البارز محمود الزهار.

وأضاف المزيني، أن المعركة الأخيرة جاءت دفاعاً عن القدس والمسجد الأقصى، وحي الشيخ، جراح وباب العامود من “اعتداءات الاحتلال وجرائم المستوطنين”.

واعتبر المزيني أن الإسناد العسكري من غزة لـ “انتفاضة القدس”، أفشل أهداف نتنياهو (رئيس الوزراء الإسرائيلي) بفرض التقسيم الزماني والمكاني على المسجد الأقصى، وطرد أهالي الشيخ جراح.

وحول القدرات العسكرية للمقاومة، لفت المزيني إلى أنها لم تتضرر إلا بالشيء اليسير، مؤكداً أنه “سيتم ترميمها بأسرع مما يتوقع العدو”.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!