توفي بعد يومين من ضربه لوالدته في الجبيهة وطردها من منزله

لقي شاب أردني أ. ب حتفه اثر حاجث سير مروع تعرض له خلال توجهه للعمل في احدى الشركات التي يعمل بها في منطقة الجبيهة شمال العاصمة عمان.

وبحسب شهود عيان فان الشاب متزوج وقد استقبل والدته الا ان هلاف حاد وقع بينهما تطور الى الاعتداء على والدتها وطردها من منزله قبل ايام قليلة من وفاته، رحمه الله تعالى واسكنه فسيح جناته.

وعاطفة الامومة وغريزة المحبة المتواجدة داخل قلب والدته دفعتها للتوجه مشيا على قدميها الى المستشفى للاطمئنان على ابنها فور علمها بتعرضه لحادث، لتتفاجأ بوفاته وتدخل حالة انهيار عصبي عليه.

192

اترك رد

error: المحتوى محمي !!