“بدنا ولادنا من عند الاحتلال” الإسرائيلي يتصدر تويتر في الأردن

99

تصدر وسم #بدنا_ولادنا_من_عند_ الاحتلال، موقع تويتر، بعد مطالبة ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي الحكومة الأردنية بالضغط على حكومة الاحتلال إعادة المواطنين الأردنيين الذين اعتقلتهم شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

الشابان الأردنيان هما خليفة العنوز ومصعب الدعجة، من قرية “صمّا” بمحافظة إربد، قاما باجتياز الحدود الاردنية الفلسطينية، وقطعا مسافة 35 كم تقريبا، قبل أن تعتقلهما سلطات الاحتلال الإسرائيلي بين منطقتي طبريا وبيسان.

ومدد الاحتلال الإسرائيلي اعتقال الشابين ورفض الإفراج عن العنوز والدعجة، وقرر تمديد توقيفهما إلى يوم الاثنين المقبل، بحسب ما صرّح المحامي خالد محاجنة بعد مثولهما أمام محكمة الاحتلال المركزية في حيفا، الخميس.

ولم يوجه للشابين الأردنيين أي تهم من الاحتلال الإسرائيلي، وسيتم تحويل ملفهما للنيابة لفحصه من ناحية لائحة الاتهام، والتهم التي ستتضمنها وفق محاجنة.

محاجنة قال إن العنوز والدعجة قد يواجهان تهمتان أساسيتان وهما ” التآمر للقيام بجريمة” و”التخطيط والتحضير للقيام بعمل إرهابي”.

بدورها قالت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، إن الوزارة تتابع من خلال السفارة الاردنية في تل أبيب أوضاع المحتَجزين الأردنيين في كيان الاحتلال الإسرائيلي، وستقوم بزيارة المواطنين المحتجزين الأحد المقبل، للإطلاع مباشرة على ظروف الاحتجاز ولتقديم الإسناد والدعم اللازم ومتابعة شؤونهما وللإطمئنان على وضعهما الصحي والنفسي.

واستدعت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، الثلاثاء الماضي، سفير الاحتلال الإسرائيلي في عمان، لنقل رسالة احتجاج شديدة اللهجة بخصوص احتجاز مواطنَين أردنيين لدى الاحتلال وطريقة تعامل السلطات الإسرائيلية مع الحادثة ومع المواطنَين.

وشددت الوزارة على ضرورة السماح للسفارة الأردنية في تل أبيب بزيارتهما بأسرع وقت ممكن والوقوف على وضعهما وتقديم الدعم اللازم لهما وفقا للقوانين الدولية ذات الصلة.

الأردن اعتقال أردنيين تويتر الاحتلال الإسرائيلي وزارة الخارجية وشؤون المغتربين مواقع التواصل الاجتماعي

اترك رد

error: المحتوى محمي !!