الأمانة تعتذر للمسيحيين

3٬347

استقبلَ صاحب السيادة المُطران خريستوفوروس مطران الأردن للروم الارثوذكس رئيس مجلس رؤساء الكنائس رئيس لجنة أمانة عمان يوسف الشواربة في دار مطرانية الروم الارثوذكس في عمان بِحضور اصحاب السيادة المطارنة وقدس الأباء الأجلاء اعضاء مجلس رؤساء الكنائس وبعضاً من اصحاب السعادة من مجلس الأمة، وذلك للتباحث في البيان الصادر عن أمانة عمان والذي أثار جدلاً واستياءً.

وعبرَ سيادة المُطران خريستوفوروس وأصحاب السيادة المَطارنة والحُضور عن استيائهم الشديد وألمهم العَميق من هذا التصريح الذي يُسيء الى الكتاب المُقدس ويُؤذي الشعور الديني لكل المُجتمع الأردني.

واشارَ رَئيس مَجلس رُؤساء الكنائس بأن الاردن مَهد المسيحية وأن على ترابه شيدت أول كنيسة في العالم وأن الآثار المسيحية المنتشرة على ثرى هذا الوطن من شماله الى جنوبه هو دليل ساطع على وجود المسيحيين في هذه البلاد على مَدى العصور ومنذ ما يزيد عن الفي عام، وأكد سِيادته أن جلالة الملك الوصي على المقدسات الإسلامية والمسيحية وحامي الإرث المسيحي في المشرق العربي لن يَقبل بمثل هذه الاساءة لأنها تتنافى مع القيم الأردنية الهاشمية والدستور الأردني.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!