“مختبرات مدلاب”تتبنّى توجّهات جديدة صديقة للبيئة 

8٬241

بدأت مجموعة “مختبرات مدلاب” – إحدى أكبر مجموعات المختبرات الطبيّة في الشرق الأوسط، والرائدة في الأردن والمعتمدة من قبل كلية علم الأمراض الأمريكية “CAP” والـ “ISO 15189” – لجميع فحوصاتها– رسمياً بتبنّي سياسات خضراء وهي تحويل جميع ممارساتها لتوجّهات صديقة للبيئة بشكل أكبر، وذلك مراعاةً ومساهمةً منها في الحفاظ على البيئة وتقليل المخلّفات الناتجة عن عملياتها.

 

ومن أبرز ما قامت به مدلاب في هذا الخصوص هو التعاقد مع “جمعية البيئة الأردنية” المتخصّصة بإعادة تدوير الورق، الكرتون والبلاستك والتعامل معها بطريقة بيئية مناسبة بالتنسيق مع أمانة عمان الكبرى حسب النظام البيئي المعتمد.

 

وتعتبر جمعية البيئة الأردنية الجهة الوطنية التي تقوم بإعداد وتنفيذ برنامج التدوير في الأردن حسب النظام البيئي من توعية وتدريب وعمل ميداني والفرز من المصدر، وقد حصلت على جوائز دولية وعالمية عن دورها الكبير بتنفيذ برنامج إعادة التدوير.

وتعليقاً على هذا التوجّه، تحدّث الدكتور حسيب صهيون – الرئيس التنفيذي لمجموعة مختبرات”مدلاب”  – قائلاً:  “نحن فخورون بهذا التوجّه الجديد النابع من إحساسنا العالي بالمسؤولية في الحفاظ على البيئة، فنحن نضع نصب أعيننا أن جهودنا لتبنّي ممارسات صديقة للبيئة هو واجب اجتماعي تجاه مجتمعنا لأننا نتشارك البيئة مع محيطنا وعلينا أن نكون مسؤولين تجاهها، جماعةً وأفراداً”.

 

ومن جانب الجمعية، أكد المدير التنفيذي السيد معن نصايرة: “إن جمعية البيئة الأردنية تهدف إلى نشر الوعي البيئي والحفاظ على عناصرها سليمة ومتوازنة وتقوم بدور رائد في تنفيذ المشاريع البيئية وأهمها برنامج إعادة التدوير البيئي والذي يشمل التوعية والتدريب والفرز من المصدر، وإننا نعتز بالشراكة مع مجموعة مختبرات مدلاب فهذا التعاون سيكون نموذجاً بيئياً ومشروعاً متكاملاً للحفاظ على البيئة والتي ينعكس بآثار إيجابية على المجتمعات المحلية”.

 

 

 

اترك رد

error: المحتوى محمي !!