12 قتيل في قرية مصرية والثأر هو السبب

85

ارتفع عدد ضحايا مجزرة “أبوحزام” بنجع حمادي في محافظة قنا المصرية، إلى 12 قتيلا، بعد وفاة سائق السيارة التي تم الهجوم عليها، متأثرا بإصابته داخل مستشفى سوهاج.

وأسفر الحادث الذي كان بسبب مشاجرة مسلحة بين عائلتي السعدية والعوامر، بقرية أبوحزام بنجع حمادي، وإطلاق النيران على سيارة ميكروباص، عن مصرع 12 وإصابة 5 آخرين وتم نقلهم لمستشفى قنا الجامعي وسوهاج.

من جانبها تواصل الأجهزة الأمنية جهودها من خلال نشر قواتها ومصادرها السرية لضبط الـ3 متهمين هاربين والمطلوب ضبطهم في الواقعة بعد إلقاء القبض على اثنين أمس الأول داخل القرية وإحالتهم للنيابة العامة لتتولى التحقيق معهم.

يذكر أن تفاصيل الأزمة بدأت بسبب خلاف على ماكينة ري زراعية بين العائلتين راح ضحيتها أحد أفراد عائلة السعدية، وبعد عدة أشهر قررت العائلة الأخذ بالثأر من عائلة العوامر، بإطلاق الأعيرة النارية على ميكروباص كان يستقله أحد أفراد العوامر، وتم إيقافه وإطلاق الأعيرة النارية على كل الركاب بطريقة عشوائية.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!