القبض على قاتل الطالب السعودي في كندا…… طعنه عدة طعنات بآلة حادة لهذا السبب!

155

القت الشرطة الكندية القبض على قاتل الطالب السعودي من بلدة العوامية محمد وحيد الدبيسي الذي قضى متأثرا بطعنات بآلة حادة مساء الثلاثاء الماضي «فجر الأربعاء بتوقيت المملكة».

 

وقالت الشرطة في مدينة ويندسور حيث وقعت الجريمة أنها القت القبض على القاتل ويدعى هاربريت مجاهل «36 عاما» ووجهت له تهمة ارتكاب جريمة القتل من الدرجة الأولى.

 

وكان الشاب الدبيسي في زيارة لأصدقاء بمدينة ويندسور لحظة تعرضه للاعتداء.

 

وبحسب بيان الشرطة الذي اطلعت عليه ”جهينة الإخبارية“ فقد تلقت الشرطة بلاغا في الساعة 10:30 من مساء الثلاثاء بوقوع حادث عنيف وتعرض الدبيسي لإصابات خطيرة نتيجة ما يعتقد أنها طعنات بآلة حادة أدت لوفاته.

 

وأضاف البيان أن الحادثة جائت في أعقاب ملاسنة بين القاتل والشاب المغدور. مبينا بأن للطرفين سابق معرفة ببعضهما.

 

وقالت الشرطة أنه بالاضافة إلى الشاب الدبيسي الذي نقل إلى المستشفى وأُعلنت وفاته كان في مكان الحادث أيضا شاب آخر تعرض لاصابات متوسطة نتيجة الطعن ونُقل إلى المستشفى لتلقي العلاج.

 

وتابع البيان بأن الشرطة حددت مكان المشتبه به في حوالي الساعة 2:45 صباح الأربعاء بعد نحو خمس ساعات من وقوع الاعتداء.

 

وقد تم القبض على المشتبه به دون مقاومة تذكر.

 

ووجهت للقاتل ثلاث تهم وهي الشروع بالقتل من الدرجة الأولى، والتلفظ بالتهديد بالقتل، والاعتداء بسلاح.

 

وفي حال ادانته في المحكمة من المرجح أن يتلقى القاتل حكما بالسجن المؤبد.

 

ودعت وحدة الجرائم الكبرى التي تتولى التحقيق في القضية الأهالي إلى تقديم أي تسجيلات فيديو لكاميرات المراقبة في المنطقة والتي رصدت الحادث.

 

وكانت مصادر عائلية رجحت في حديث سابق لصحيفة جهينة الإخبارية بأن يكون القاتل من أصول عربية وقد سبق له أن اعتدى على الشاب الراحل ووجه له تهديدات بالقتل.

 

والفقيد الدبيسي مقيم في مدينة لندن الكندية منذ سنتين ونصف برفقة شقيقتيه وخاله وقد التحق بالجامعة لدراسة الهندسة الميكانيكية على حسابه الخاص بعد أن أتم دراسة اللغة الانكليزية.

 

ولاقت الحادثة تفاعلا كبيرا وسط الأهالي في محافظة القطيف وسادت حالة من الحزن مسقط رأس الشاب الضحية حيث جرى تداول خبر الواقعة على نطاق واسع عبر وسائل التواصل الاجتماعي وتطبيقات الدردشة الالكترونية.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!