مصر :خلع ثوب الطفولة فدفع حياته ثمنا للحصول على لقمة العيش…. استدرجه وخنقه

75

رجولة طفل”.. هو أقل ما يمكن أن يوصف به، “محمود ح”، صاحب ال 14 عاما، والطالب بالصف الثاني الإعدادي الأزهري، فقد اختلف عن جميع أقرانه في نفس عمره، ولم يرضي بأن يعامل معاملة الصغار بعدما شعر بضيق الحال، وكد وتعب أسرته في الحصول على لقمة العيش، ليقرر خلع ثوب الطفولة وألقي به بعيدًا لأنه لم يعد يتناسب معه، ولبس بدلًا منه ثوب الرجولة،وظل يبحث عن عمل يجلب له رزق يوم بيومه يساعد في دفع حال الأسرة إلى الأمام ويجعلهم ينامون فرحين بعشاء وطلبات متوفرة يحتاجها المنزل، لكنه لم يجد سوي الـ3 عجلات “التوك توك” والذي كان الخيار الأقرب والذي يوفر له ما يريده جانب دراسته، لكنه لم يدر أن الراكضين خلف لقمة العيش أحيانًا يدفعون حياتهم ثمنًا في سبيل الحصول عليها، وهو ما حدث معه بالفعل، إذ استدرجه شخص من ذوي النشاط الآجرامي بحجة توصيله لأحد الأماكن، وقبل أن يصل به إلى المكان الوهمى الذى أرشده إليه،

قام بكتم أنفاسه وخنقه حتى فارق الحياة، ثم قام بخلع ملابس الضحية وألقاها في مصرف مائي، ثم استولى على التوكتوك»، ولاذا بالفرار.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!