التحرير الفلسطينية : التحقيق في قضية الناشط نزار سيكون شفافا ومحايدا وسيتم الإعلان عن نتائج التحقيق بأقرب فرصة… تفاصيل

50

أكدت منظمة التحرير الفلسطينية، أن التحقيق بشأن وفاة الناشط نزار بنات أثناء اعتقاله من قبل الأجهزة الأمنية الفلسطينية سيكون شفافا ومحايد،ا وسيتم الإعلان عن نتائج التحقيق بأقرب فرصة.

وقال أحمد التميمي، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة حقوق الإنسان والمجتمع المدني في المنظمة، إن الحدث جلل ويستدعي الشفافية والمصداقية من قبل الجهات المعنية، وسيتم إعلان النتائج التي تتوصل لها لجنة التحقيق، كما هي.

ودعا التميمي رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، إلى إشراك هيئات مستقلة وطبيب عن عائلة المتوفي في لجنة التحقيق، ووضع إطار زمني قصير للإعلان عن نتائج التحقيق، وإحالة كافة النتائج إلى المحكمة المختصة لمحاكمة المسؤولين عن هذا العمل.

 

كما دعا إلى وضع كافة الضمانات والاجراءات لتأمين الحريات العامة، وفي المقدمة منها حرية الرأي والتعبير المكفولة بموجب القوانين والأنظمة الفلسطينية والشرعية الدولية، ومحاسبة كل من ينتهك هذه المبادئ وتقديمه إلى العدالة.

 

ودعا التميمي كافة الأطراف، وخصوصا عائلة نزار إلى التحلي بالمسؤولية الوطنية وعدم السماح لأي كان بتسييس هذه القضية وحرفها عن مسارها الوطني والإنساني والقانوني.

 

وتقدم التميمي بالتعازي إلى زوجة الناشط الراحل وأبنائه وعائلته، معتبرا أن “نزار ليس فقيد عائلة بنات الكريمة، بل فقيد الوطن بأكمله”.

 

وشيع الفلسطينيون، في وقت سابق من اليوم الجمعة، جثمان الناشط نزار بنات في المنطقة الجنوبية بمدينة الخليل بالضفة الغربية، الذي توفي أثناء اعتقاله من قبل قوات الأمن الفلسطينية أمس الخميس.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!