رئيس جامعة الاسراء يرعى احتفالاً بمئوية الدولة الأردنية واليوم العالمي للبيئة بالتعاون مع السفارة الهندية

5٬923

 

 

برعاية رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد نصيرات، وضمن سلسلة احتفالات الجامعة أقامت جامعة الإسراء احتفالاً بمئوية الدولة الأردنية، ومرور (75) عاما على استقلال الهند والعيد (70) للعلاقات الدبلوماسية بين البلدين اليوم العالمي للبيئة وذلك بالتعاون مع السفارة الهندية وبمشاركة سعادة السفير السيد أنور حليم، وبحضور الدكتورة غيداء أبو رمان مساعد الرئيس للشؤون الدولية والعمداء وأعضاء الهيئة التدريسية والإدارية والوفد المرافق، وأدار الاحتفال الدكتورة غيداء أبو رمان مساعد الرئيس للشؤون الدولية.

وفي بداية اللقاء، رحّب الدكتور نصيرات بالضيوف الكرام، مثمناً الدور الذي تقوم به الحكومة الهندية في بناء التعاون المشترك، والاعتزاز بتفعيل العلاقات بين الدولتين، ومقدّماً شرحاً عن الجامعة وبرامجها وتخصصاتها، وسعيها المتواصل في تعزيز علاقاتها الأكاديمية مع الجامعات في مختلف أنحاء العالم، مشيداً بالعلاقة القوية التي تربط الجامعة بالسفارة الهندية في الأردن.

وأعرب نصيرات عن رغبة الجامعة في التعاون بشكل عام لتعزيز علاقات الجامعة مع الجامعات الهندية المرموقة مثل توقيع اتفاقيات تعاون مشترك ما بين الجامعة والجامعات الهندية لعقد برامج دراسية مشتركة ومشاريع بحثية مشتركة ومؤتمرات وتبادل الخبرات الأكاديمية مع مؤسسات التعليم الهندية.

 

ومن جانبه قدم سعادة السفير السيد أنور حليم تهنئة لجلالة الملك والشعب الأردني بمناسبة مئوية الدولة الأردنية، عبّر خلالها عن أطيب التبريكات بهذه المناسبة لجلالة الملك عبد الله الثاني والشعب الأردني، وأشار الى أنّ الأردن يحظى باحترام لا سيما ضمن الإرث التاريخي والديني العالمي بفضل القيادة الحكيمة لجلالة الملك، وأشار إلى أنّ الأردن حقق نمواً شاملاً ومستداماً، وكذلك تقدماً ملحوظاً في مجالات التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وبرز الأردن كصوت قوي ومركز عالمي للاعتدال والشمولية، وأن الأردن دولة أخلاقية تعيش بسلام مع جيرانها، وهي رمز للاستقرار وصوت للعقلانية.، شاكراً جامعة الإسراء دورها البارز في تفعيل العلاقات بين البلدين.

ومن جهته شكر الدكتور نصيرات سفير الهند في الأردن على تهنئته للدولة الأردنية بهذه المناسبة وقدم التهنئة والتبريك لجمهورية الهند الصديقة بمناسبة عيد استقلالها، وتوجه بالتهنئة والتبريك للشعبين الصديقين الهندي والأردني بالعيد (70) للعلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وأكد بأنه رغم كل التحديات المالية والاقتصادية ومحدودية الموارد حدثت كل هذه التطورات، وأن التعليم كان له أولوية في اهتمامات الدولة كونه أساسي في التنمية الاقتصادية والسياسية ورفع المستوى المعرفي للشعب الأردني.

 

وتضمن الاحتفال زراعة الأشجار في الحرم الجامعي، وفي الختام كرم السيد أنور حليم راعي الحفل الأستاذ الدكتور أحمد نصيرات والدكتورة غيداء أبو رمان على جهودهم المتميزة.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!