هربت مع عشيقها وادعت اختطافها لطلب فدية من أسرتها

166

تمكنت الأجهزة الأمنية المصرية، من كشف لغز ادعاء سيدة اختطافها، وطلب فدية من أسرتها قيمتها نصف مليون جنيه، بعد إرسال مقاطع فيديو لها وهى مقيدة، على كرسي داخل شقة سكنية.

وورد للأمن بلاغ من أحمد ح 44 سنة عامل زراعى، وشقيق زوجته عبد الله ظ 39 سنة نقاش ومقيمان بقرية يداوى التابعة لمركز المنصورة، بخروج زوجة الأول وتدعى س 35 سنة من يوم 9 الشهر الحالي، بالتوجه إلى أحد قريباتها لتجهيز شقة الزوجية بقرب حفل عرسها، لكنها لم تتوجه لقريبتها ولم تعد إلى منزلها.

وتبين وصول رسائل على الواتس اب من تليفون الغائبة إلى تليفون شقيقتها المقيمة بالمملكة العربية السعودية، بها مقاطع فيديو لها وهي موثقة بحبال وتجلس على كرسي بلاستيك، قام شريكها بالتقاطها، وطلب صاحب الرسائل مبلغ 500 الف جنيه من شقيقتها مقابل إطلاق صراحها، وهددها بأنه لو تم إبلاغ الشرطة سوف تتعرض للأذي.

وكشفت التحريات أن السيدة تعرفت على أحد الأشخاص يدعى م 40 سنة، أثناء عودتها من مدينة الإسكندرية خلال المواصلات، وتبادل مع بعضهم الكلام، وارتبطا مع بعضهم بعلاقة عاطفية، نظرا لوجود مشاكل مستمرة بينها وبين زوجها، قررت الهروب معه.

واتفق الاثنان وتقابلا في شقة بمدينة 15 مايو بمدينة جمصة، وقاموا بتسجيل مقاطع الفيديو المرسلة لشقيقتها وطلب فدية، وتم استهداف الشقة المشار إليها وتم ضبط السيدة و المتهم الاخر وجارى تحرير محضر بالواقعة وعرضه على النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!