اعتدى على ابنته العشرينية 3 مرات و مافعله عندما هددته غير متوقع

110

انفصل عن زوجته بسبب الخلافات الزوجية الدائمة بينهما، واتفقا على تقسيم أولادهما بينهما ليعيشوا معهما بعد الانفصال، فاشترط الأب أن يأخذ ابنته الكبرى حتى يمكنه أن يجهزها وتكمل تعليمها بالجامعة، وترك لها طفلا وطفلة أخرى، كان الأب يرى ابنته تكبر يوميا أمام عينيه، وتزداد جمالًا، فوسوس له الشيطان عدة مرات بإقامة علاقة جنسية معها، وفي أحد الأيام تمكن منه الشيطان ففعل فعلته الآثمة مع ابنته البالغة من العمر عشرين عامًا بالإكراه.

 

إبلاغ المتهم عن نفسه

تكرر الأمر 3 مرات، وكانت الابنه منهارة مما حدث فهددت أباها بالإبلاغ عنه وحبسه، ونظرا لبجاحته وعدم خوفه من فعلته، اصطحب ابنته في يده وذهب بها إلى قسم شرطة المطرية للإبلاغ عن نفسه وما اقترفه من ذنب.

 

الفتاة تروي الواقعة

دخل للقسم وطلب تحرير محضر، فسأله أحد الموجودين إذا كان تعرض لواقعة سرقة أو غيره خاصة أن معه فتاة، فنفي ذلك قائلا: «عاوز أعمل محضر في نفسي بسبب إني اتعديت على بنتي جنسيا ومعايا بنتي أهو وهتحكي كل اللي حصل مني معاها»، دقائق من الدهشة لاستيعاب ما يقال حتي بدأت الطالبة «يارا» في الحديث وسرد ما حدث لها من والدها.

 

تحرير محضر وتقرير الطب الشرعي

اعترف الأب 49 عاما، ويعمل «ترزي» في البلاغ بالواقعة، ثم تمَّ عرض المتهم على النيابة العامة فبدأت في استجوابه عن ملابسات الواقعة فسردها تماما كما جاء على لسان ابنته المجني عليها، فقررت النيابة العامة حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، وعرض المجني عليها على الطب الشرعي والتي تطابقت مع ما اعترف به المتهم.

 

المشدد 15 عامًا

قررت النيابة العامة إحالة المتهم لمحكمة الجنايات وذلك بعد اعترافه بما حدث وثبوت كل الأدلة على صحة الواقعة، وتم صدور قرار ضد المتهم بالسجن المشدد لمدة 15 عاما.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!