أول تعليق للفنان المبعد عن الكويت بسبب قضية خدش الحياء

63

خرج الفنان الباكستاني فرحان العلي في أول تعليق له بعد قرار إبعاده عن دولة الكويت، في قضية خدش الحياء عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
وأكد الفنان العلي في مقطع فيديو نشره عبر ”سناب شات“ أن ”قضيته انتهت، بغض النظر فيما إذا كانت مقصودة أم لا“، مضيفا أنه ”غير عاتب على الكويت لقرارها بترحيله، وأن لها فضلا عليه لا ينساه“، مؤكدا أنه ”في حال تسنت له فرصة للعودة فإنه سيعود“.

وقال الفنان الباكستاني إنه رفض دعوات أشخاص بالخروج على مواقع التواصل الاجتماعي وتوجيه السباب والشتائم.
وجاء في تعليقه: ”حمدالله على السلامة أول شي، يعطيكم العافية مشكورين ماقصرتوا، اللي سأل عني وللي ما سأل عني مشكورين، بخصوص موضوعي، موضوع صار انتهى، ما حب اتكلم فيه، غلطة وصارت، إن كانت مقصودة أو غير مقصودة.. ما يحتاج.. اللي تفلسف وقال اطردوه ما اطردوه، عادي وين المشكلة أطردوني، بس ما أنسى فضل الكويت علي، أنا تربيت فيها عشت فيها أشتغلت فيها، فإذا طردتني ماني زعلان منها، إن شاء الله إذا فيه أمل إذا فيه نصيب رح أرجع لها، إذا مافيه نصيب لا حول ولا قوة، فيه وايد ناس قالولي أطلع اتكلم واغلط وسب مالها داعي لهالحكي“.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!