تفاصيل مقتل فتاة عشرينية….. ومقربون: قتلوا البراءة

180

يرحم قاتل فتاة مول كفر الدوار «نجلاء»، براءتها وجسمها النحيل، وأجهز عليها بدم بارد ليسقطها قتيلة وسط بركة من الدماء، وعقب تداول نبأ مقتلها تفاعل الآلاف من أبناء مدينة كفر الدوار بمحافظة البحيرة، مسقط رأس الفتاة العشرينية، مؤكدين أن عملها الخيري أشعل مظاهرة حب لها.

 

وذكر مقربون من «نجلاء»، أنها كانت حريصة على عمل الخير في الخفاء، ومن الشخصيات التي تدخل إلى القلب ببساطة وتلقائية، وفي المقابل يكثف ضباط المباحث جهودهم لكشف لغز مقتل «فتاة مول كفر الدوار»، التي لقيت مصرعها قتيلة ظهر أمس، داخل مقر عملها بعيادة طبيب عيون بالمول المشار إليه.

 

بداية الواقعة

تعود أحداث الواقعة، حينما تداولت صفحات على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، خبر وفاة فتاة داخل عيادة طبيب عيون بمول شهير بكفر الدوار، وتسائل رواد السوشيال ميديا عن أي تفاصيل تخص الواقعة، وقبل ذلك كانت تحركات الجهات الأمنية سريعة إلى موقع الحادث، حيث فرض ضباط الشرطة برئاسة المقدم أحمد المسيري، كردون أمني حول موقع الحادث، في الوقت الذي باشر فيه ضباط البحث الجنائي عملهم، للوصول إلى أي دليل يقودهم لتحديد هوية قاتل فتاة مول كفر الدوار.

 

قتلوا البراءة

وقالت مي أشرف الشيخ، صديقة «نجلاء» المقربة، خلال حديثها مع «الوطن»، لم تكن الضحية مجرد صديقة بل كانت أخت وابنة، طلتها تخطف القلوب قبل الأنظار، وكانت تعمل معي من جروب جيرلز كفر الدوار، وهو جروب خيري يهدف إلى مساعدة الفقراء والأرامل والأيتام، وكان لها دور بارز في العمل الخيري، إلا أن يد الغدر امتدت لقتل البراءة المجسمة في صورة إنسان.

 

هدية «نجلاء» الأخيرة لصديقتها

وتابعت صديقتها، لم يكن هناك حد لعمل الخير الذي كانت تقدمه «نجلاء»، فكانت محبة للجميع مرحة لا تغادر ابتسامتها وجهها، وكانت تنتهز أي فرصة لتقديم هدايا لصديقاتها، حتى أنهم عثروا على هدية بمنزلها كانت تعتزم تقديمها لإحدى صديقاتها، إلا أن الموت خطفها وحال بينها وبين ذلك، ورحلت عن عالمنا إلا أن أعمالها الخيرية باقية.

 

آخر ظهور لفتاة مول كفر الدوار

وقال هيثم السيد عبد العزيز، محام، أعلنا نحن عدد كبير من مجلس نقابة محامين كفر الدوار، تطوعنا للقصاص من قاتل نجلاء، وذكر أنها كانت تشارك فريق صوت كفر الدوار فعاليات الخير، وآخر مشاركاتها توزيع لحوم الأضاحي على الفقراء في عيد الأضحى الماضي، ولها صور خلال احتفالات العيد توضح ذلك.

 

 

اترك رد

error: المحتوى محمي !!