بيان من “الملكية” بشأن هبوط اضطراري لإحدى طائراتها في قبرص

36

كشفت شركة الخطوط الجوية الملكية الأردنية سبب هبوط إحدى طائراتها اضطراريا في قبرص، اليوم الاثنين،.

وقالت الشركة في بيان لها وصل إلى ” نسخة عنه، إن رحلتها رقم RJ 134 اضطرت إلى العودة لمطار لارنكا الدولي بعد 26 دقيقة من إقلاعها من المطار نفسه، بسبب اشتباه بخلل فني.

وأضافت أنه تبين عدم وجود أي خلل في الطائرة، لذا عاودت رحلتها باتجاه مطار الملكة علياء الدولي في عمان، بعد اتخاذ جميع الإجراءات الفنية والوقائية، لضمان سلامة المسافرين البالغ عددهم 55 مسافرا.

وتؤكد الشركة أنها تضع سلامة مسافريها في مقدمة أولوياتها وفوق جميع الاعتبارات في حالات الهبوط الاضطراري.

وفي سياق منفصل، أظهرت إدارة شركة الخطوط الجوية الملكية الأردنية، أنها حققت تحسناً ملحوظاً في الأداء التشغيلي للشركة في الربع الثاني من هذا العام مقارنة مع الربع الأول بالرغم من استمرار الآثار السلبية الناجمة عن جائحة فيروس كوفيد 19 .

وأوضح نائب رئيس مجلس الإدارة، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للملكية الأردنية، سامر المجالي، أن الشركة نفذت في الربع الثاني من العام الحالي العديد من عروض البيع التسويقية دون انقطاع، وهو ما أسهم في زيادة الإقبال على السفر على طائرات الملكية الأردنية واستثمار الأسعار المخفضة لتذاكر السفر بالرغم من الأوضاع الغير مستقرة ، وبما أدى إلى زيادة عدد المسافرين في الربع الثاني والذي بلغ 260 ألف مسافر مقارنة بـ 124 ألف مسافر في الربع الأول وبفارق مقداره 136 ألف مسافر وبمعدل زيادة 109%.

هذا وكشفت النتائج المالية للشركة أنها استطاعت زيادة إيراداتها لهذه الفترة لترتفع من 39 مليون دينار في الربع الأول من العام الحالي إلى 70 مليون دينار في الربع الثاني، وبمعدل زيادة 80%، في حين أن التكاليف التشغيلية ارتفعت بنسبة 30% لتزداد من 68 مليون دينار في الربع الأول من العام الحالي إلى 89 مليون دينار في الربع الثاني.

وأضاف المجالي أن النمو في أعداد المسافرين رفع معدل امتلاء الطائرات بين فترتي المقارنة من 55.7% إلى 62.8% بزيادة مقدارها 7.1 نقطة، وبالتالي فإن الشركة تمكنت من تخفيض خسائرها الصافية في الربع الثاني لتبلغ بعد الضريبة 24.4 مليون دينار مقابل 36.4 مليون دينار خسائر الشركة في الربع الأول من العام الحالي وبنسبة انخفاض بلغت 33%.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!