حكومة طالبان لداعش: حكومتنا الإسلامية ستتولى امركم

67

قال المتحدث باسم “طالبان” ذبيح الله مجاهد في حديث لـ”فرانس برس” إنه يأمل أن يتخلى الأفغان الواقعون تحت تأثير تنظيم “داعش” عن عملياتهم عند قيام حكومة إسلامية ورحيل القوى الأجنبية.

 

وأضاف: “إذا أثاروا حالة حرب وواصلوا عملياتهم، فإن الحكومة الإسلامية ستتولى أمرهم”.

 

 

وصرح بأن الهجمات التي ينفذها تنظيم “داعش” في أفغانستان يفترض أن تتوقف مع رحيل القوات الأمريكية من البلد، وإلا فإن الحكومة الجديدة ستقمع التنظيم.

 

وتبنى تنظيم “داعش ولاية خراسان” الإرهابي الذي ينفذ منذ عدة سنوات هجمات دامية في أفغانستان وباكستان، الهجوم الذي استهدف مطار كابل مؤخرا حيث احتشد آلاف الأشخاص على أمل الرحيل مع القوات الأمريكية.

 

وأوقع الهجوم أكثر من مئة قتيل بينهم 13 عسكريا أمريكيا، قبل بضعة أيام من انتهاء المهلة التي حددها الرئيس الأمريكي جو بايدن في 31 أغسطس لسحب آخر الجنود من أفغانستان بعد حرب استمرت عشرين عاما.

 

ويختلف تنظيم “داعش” عن حركة طالبان في العقيدة والاستراتيجية، وفي دليل على العداء بينهما اتهم التنظيم الحركة في عدة بيانات بـ”الكفر” ولم يوجه أي رسالة بعد سيطرتها على كابل في 15 أغسطس.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!