صور : مأساة الطفل صبري… والده كبٌل يديه وقدميه وجلده بسلك الكهرباء

64

حفلة تعذيب بسلك كهرباء في حظيرة المواشي كانت من نصيب الطفل صبري علي، على يد والده الذي أراد أن يؤدبه لهروبه المتكرر فما كان منه إلا أن كبّل قدميه ويديه ثم انهال على ابنه ضربا بأسلاك الكهرباء.

 

صبري علي، طفل يبلغ من العمر 11 عامًا، يعيش في كفر الأشراف التابع لمدينة الزقازيق بالشرقية، بمنزل جده من والدته، بعد طلاق والديه وقبل أن يأتي إلى الحياة، وبعد وفاة الجد تربى الطفل في البيت نفسه، حتى العام الماضي، حين طالبه والده بالعودة إلى الإقامة معهروب متكرر من عنف الأب

يحكي أحمد محمد، خال الطفل أن حياته في البداية مع والده كانت مستقرة نوعًا ما، قبل أن تتأزم الأمور بينهما، ويبدأ الأب بمعاملة نجله بقسوة، فيضطر الطفل للهرب من البيت، خوفًا من عنف والده المستمر، مضيفًا: «لما أبوه طلبه يرجع قولنا عادي ومن حقه ياخد ابنه، لكن بدأ الولد يشتكي من معاملة أبوه الصعبة، وكل مرة كان يهرب من البيت ويروح عند حد من قرايبه»محضر يتهم الأب بالتعذيب

عقاب الطفل تلك المرة كان قاسيًا، حيث ربطه الأب من قدميه ورجليه وانهال عليه ضربا، وعندما خرج «صبري» من البيت، ذهب إلى خالته في اليوم نفسه، والتي صورت آثار الضرب على جسد ابن شقيقتها.

 

«الولد مارجعش عندنا البيت كعادته، وراح عند أختي اللي صورت آثار الضرب على جسمه، وأمه متجوزة في بلد جنبنا وبتيجي تزوره ساعات»، قالها خال الطوأمس، تقدمت جدة الطفل بمحضر رسمي يحمل رقم 2/240 إداري تتهم فيه الأب، بضرب وتعذيب حفيدها، في مركز شرطة بهنباي بالزقازيق.فل..ه.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!