عروس الشاب علي علاء كحيل الذي توفي قبل يوم زفافه حضرت جنازته وانهارت بعد ان قالت كلمة

231

انتقل الى رحمة الله تعالى الشاب علي علاء الكحيل 24 عاماً إثر نوبة قلبية حادة ، حيث كان يستعد لزفافه وكان صباح اليوم في صالون الحلاقة لتجهيز نفسه لتصوير “فيديو ” تحضيراً لحفل زفافه.

وكان الشاب قد جهز كل امور الزفاف  من شريكة حياته وجهز  بيت الزوجية وحجز الصالة  وبقي على زفافه  ايام فقط ، نسأل الله له الرحمة والمغفرة ؛ ولأهله الصبر والسلوان ؛ إنا لله وإنا إليه راجِعون

وبحسب شهود قالوا ان عروسه حرت جنازته باكية وانهارت بعد أن قالت كان واعدني يضل معي للابد

اترك رد

error: المحتوى محمي !!