20 مليون دولار…… من ألمانيا للاجئين في الأردن

60

رحب برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، الأربعاء، بمساهمة سخية إضافية جاءت في الوقت المناسب تبلغ 17 مليون يورو (20 مليون دولار أميركي) من جمهورية ألمانيا الاتحادية، وستساعد البرنامج في تفادي تنفيذ التخفيضات المخطط لها في المساعدات الغذائية المقدمة لنحو 110000 لاجئ في أكتوبر/تشرين الأول.

 

وأعلن سفير جمهورية ألمانيا الاتحادية لدى الأردن بيرنهارد كامبمان، في مؤتمر صحفي، عن المساهمة الألمانية، مؤكدا التزام بلاده تجاه دعم الحكومة الأردنية وبرنامج الأغذية العالمي في تلبية الاحتياجات الغذائية لنحو نصف مليون لاجئ في الأردن.

 

وقال كامبمان “عندما تتزايد الاحتياجات، تحتاج أسر اللاجئين المستضعفة إلى دعم مستمر. نحن داعم قوي لبرنامج الأغذية العالمي في جميع أنحاء العالم وهنا في الأردن، حيث يقوم البرنامج بدور رئيسي في تلبية احتياجات اللاجئين السوريين الذين يعيشون في المخيمات والمناطق الحضرية. نحن ممتنون للغاية للعمل الرائع الذي يقوم به برنامج الأغذية العالمي بالتعاون مع حكومة المملكة الأردنية الهاشمية والمجتمعات المحلية المضيفة.”

 

وأشار بيان مشترك، إلى أنه التمويل، المقدم من وزارة الخارجية الألمانية الاتحادية، سيمكن برنامج الأغذية العالمي من مواصلة دعم اللاجئين من سوريا والبلدان الأخرى، الذين يعيشون في المخيمات والمجتمعات في جميع أنحاء الأردن، لتلبية احتياجاتهم الغذائية حتى نهاية العام.

 

الممثل والمدير القطري لبرنامج الأغذية العالمي في الأردن ألبرتو كوريا مينديز قال إنه “لم يكن من الممكن أن تأتي هذه المساهمة في وقت أفضل من الآن؛ حيث يواجه برنامج الأغذية العالمي خيارا صعبا للغاية لا مفر منه يتمثل في الاضطرار إلى تقليص مساعداته في غضون يومين فقط من الآن”.

 

وبحسب البيان فإنه البرنامج كان قد اضطر بالفعل إلى وقف المساعدات الغذائية عن 21000 لاجئ في يوليو/تموز الماضي بسبب نقص التمويل.

 

وفي عام 2021، أصبحت ألمانيا أكبر مانح منفرد لبرنامج الأغذية العالمي في الأردن حيث ساهمت بمبلغ إجمالي قدره 72.5 مليون يورو (86.8 مليون دولار) لدعم استجابة برنامج الأغذية العالمي للاجئين في البلاد، وفق البيان.

 

وأضاف “يشمل ذلك هذه المساهمة الإنسانية الإضافية وأيضا منحة قدرها 5.5 مليون يورو (6.4 مليون دولار أميركي) مقدمة من خلال الوزارة الاتحادية للتعاون الاقتصادي والتنمية لدعم برامج التغذية المدرسية وسبل كسب العيش والحماية الاجتماعية لبرنامج الأغذية العالمي في عام 2021”.

 

ولفت النظر إلى أن هذه المساهمة تمثل جزءا من الجهود الإنسانية العالمية لألمانيا، حيث قدمت أكثر من 2.5 مليار دولار في عام 2021 للتخفيف من المعاناة ومساعدة المحتاجين. ألمانيا هي ثان أكبر دولة مانحة في العالم للمساعدات الإنسانية.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!