لا تخاف من السكر وزيادة الوزن…..6 شروط لتناول الحلاوة الطحينية دون قلق

64

الحلاوة الطحينية معشوقة كثير من الكبار والصغار، وتعد الاختيار الأول حال الرغبة في تناول «ساندويتش حلو»، نظرا لتوافرها في البيت معظم الأوقات وثمنها البسيط، لكن الحلاوة الطحينية بها سعرات حرارية ضخمة جدا، تؤدي إلى زيادة الوزن بشكل كبير، وتتسبب في رفع نسبة الأنسولين في الدم، لذا يجب تناولها بحرص شديد، بحسب الدكتور محمد حلمي استشاري التغذية العلاجية ونحت القوام، الذي قدم عددا من الشروط التي يمكن اتباعها لتناول الحلاوة الطحينية بأمان، للحفاظ على الوزن، وتجنب مخاطر مرض السكري.شروط تناول الحلاوة الطحينية لتجنب أضرارها

– تناول الحلاوة الطحينية بحد أقصى 3 مرات أسبوعيا.

 

– يجب اختيار نوع جيد، تغلب على صناعته السمسم وليس السكر، ومن مواصفات جودتها أنها تتفتت بسهولة، علما بأن الصلبة جدا من أردأ الأنواع، وتكون أغلبها سكر ونشا.

 

– تناول كمية لا تتعدى 50 جراما في اليوم، وتلك الكمية فيها حوالي 233 سعر حراري.

 

– تؤكل الحلاوة الطحينية مع توست أسمر أو عيش بلدي، وليس خبز أبيض.

 

– يجب أن تكون الحلاوة الطحينية بالمكسرات أو الفول السوداني أو يضاف إليها.

 

– يمكن إضافة ملعقة من القشطة أيضا، أو أي مصدر دهون صحية، لزيادة القيمة الغذائية، وتقليل المؤشر السكري، وفرصة ترأفضل توقيتات تناول الحلاوة الطحينية

أشار استشاري التغذية العلاجية، إلى أنه بتلك الطريقة يمكن تناول الحلاوة الطحينية بأمان، دون حرمان، طالما سعراتها الحرارية محسوبة في النظام الغذائي، مؤكدا أن تلك الشروط تضمن عدم زيادة الوزن بصورة كبيرة، وتضمن كذلك عدم ارتفاع المؤشر السكري، وبالتالي الحماية من الأمراض المرتبطة بالسكر.

 

وأوضح أنه يمكن تضمين الحلاوة في وجبتي العشاء والفطار بأمان، كما يمكن إضافتها في ساندويتشات المدرسة للأطفال الصغار، دون الخوف من فرط الحركة أو السمنة، لكن يجب مراعاة نوع الخبز المستخدم في عمل الساندويتشاتاكم الدهون.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!