إكس آر إي إكس تتعاون مع تي آر إم لابز لتعزيز أمن المنصة

يؤدي استخدام أدوات "تي آر إم لابز" إلى تعزيز قدرة "إكس آر إي إكس" على مراقبة التعاملات لضمان منظومة عادلة وآمنة

59

أعلنت اليوم شركة “إكس آر إي إكس”، الرائدة في مجال التكنولوجيا المالية الجديدة التي تتخذ من تايبيه مقراً لها، أنها قامت بتطبيق مجموعة كاملة من أدوات إدارة المخاطر المطوّرة من قبل شركة “تي آر إم لابز”، وهي مزود للمعلومات في مجال التعاملات الرقمية “بلوك تشين”، لتعزيز قدرة المنصة على رصد عمليات الاحتيال والمحتالين والأنشطة المشبوهة وصدّها.

تُعتبر “إكس آر إي إكس” من بين أولى شركات “البلوك تشين” في آسيا التي تستخدم منصة ” تي آر إم لابز” لتحليل المخاطر، إلى جانب وحدات تشمل الطب الشرعي، وبرنامج “نو يور فاسب” (مزود خدمات الأصول الافتراضية الخاص بك)، وفحص المحفظة، ومراقبة التعاملات. تسمح هذه الأدوات لشركة  “إكس آر إي إكس” بإجراء تحليل عبر السلاسل بالوقت الفعلي لجميع معاملات التشفير على المنصة، مما يمنح “إكس آر إي إكس” قوة خارقة إضافية لمكافحة الجرائم المالية، واستباق الاحتيال، والقضاء على جتثاث الجهات الفاعلة غير المشروعة.

بقيادة الرئيس التنفيذي الدكتور واين هوانغ، وهو خبير الأمن السيبراني المعترف به دوليًا يتمتع بأكثر من عقد من الزمن من الخبرة، تعد “إكس آر إي إكس” واحدة من أكثر منصات العملات الرقمية المشفرة أمانًا في العالم. تتمثل مهمة الشركة في تعزيز تكافؤ الفرص للجميع من خلال استخدام تقنية “بلوك تشين” والأصول الرقمية لحل نقص السيولة بالدولار الأمريكي الذي يواجهه التجار عبر الحدود، لا سيما في الأسواق الناشئة.

ويعكس التعاون الأخير مع “تي آر إم لابز” التزام “إكس آر إي إكس” طويل الأمد بإنشاء نظام مالي جماعي نظيف وآمن ومتوافق مع القوانين وقائم على الثقة يمكّن المستخدمين من المشاركة والمساهمة في الاقتصاد العالمي.

وقال هوانغ في هذا السياق: ” يسمح دمج أدوات ’تي آر إم‘ كجزء من آلية الكشف عن الاحتيال لدينا بتمكين ’إكس آر إي إكس‘ من تعقّب التدفق الكامل من المصدر إلى الوجهة لأي تعاملات في مجال العملات المشفرة على المنصة دون المساس بخصوصية بيانات مستخدمينا. يسمح الحصول على هذه الرؤية الأوسع والأكثر تعمقًا لـشركة ’إكس آر إي إكس‘ بالتعرف بسرعة على السلوكيات المشكوك فيها واتخاذ الإجراءات اللازمة.”

حاليًا، تدعم” إكس آر إي إكس” عملات “بيتكوين” و إيثيروم و”يو إس دي تي” و “إكس آر بي” و “بي سي إتش”، التي تُعدّ من بين مئات الآلاف من الأصول الرقمية التي تراقبها “تي آر إم لابز”. وأشار إستيبان كاستانيو، الرئيس التنفيذي لشركة “تي آر إم لابز” إلى أن التعاون مع “إكس آر إي إكس” يؤكد على بذل جهود استباقية متزايدة من قبل الكثيرين في منظومة التشفير لتنفيذ أفضل التقنيات والسياسات التي تعزز الثقة والأمان للمستخدمين والتعاون مع المجتمع التنظيمي.

وقال كاستانيو في هذا السياق: “نهدف في ’تي آر إم لابز‘، إلى بناء نظام مالي أكثر أمانًا للجميع. ونقوم بذلك من خلال العمل مع الشركات التي تشاركنا رؤيتنا، مثل ’إكس آر إي إكس‘، وتمكينها من إدارة المخاطر بشكل استباقي وبناء أفضل برامج الامتثال في فئتها.”

وتوفر التكنولوجيا المملوكة لشركة “تي آر إم” تنبيهات آلية بشأن الأنشطة عالية الخطورة وتسريع عملية تعقّب مصدر ووجهة الأموال للمحققين، وهو أمر أساسي لفرق الامتثال التي تحتاج إلى البقاء على إطلاع على عدد كبير من القضايا.

وبالإضافة إلى تطبيق استخدام أدوات إدارة المخاطر الرائدة، تعمل “إكس آر إي إكس” أيضًا بشكل وثيق مع البنوك والهيئات التنظيمية المالية ومجموعات تأييد الامتثال مثل مجموعة العمل للإجراءات المالية (إف إيه تي إف)، تحالف تبادل المعلومات بشأن قواعد السفر (TRISA.io)، وتحالف المدافعين عن التشفير (سي دي إيه)، لدعم أعلى المعايير والبروتوكولات المتفق عليها عالميًا.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!