وفاة مؤثرة شهيرة في بث مباشر.. شجعها متابعوها على إنهاء حياتها

76

الإنفلونسر عانت من التنمر وشربت مادة سامة

ورغم الجهود المبذولة من عائلتها، ونقلها إلى المستشفى، إلا أن الفتاة العشرينية فارقت الحياة بحسب ما أعلنته عائلتها.

 

الإنفلونسر الصينية لديها 670 ألف متابع وحملت 38 مقطع فيديو منذ إنشاء حسابها، وقالت في آخر فيديو لها: «ربما يكون هذا هو آخر فيديو لي لأنني أعاني من الاكتئاب لفترة طويلة، كنت في المستشفى نحو شهرين»، مضيفة «هذا البث المباشر ليس إعلانًا عن بيع المنتجات»، ثم أخرجت زجاجة من المبيدات الحشرية، وشجعها البعض على شربها بسرعة، لتفارق الحياة.

 

«أرادت جذب انتباه صديقها السابق، ولم تخطط للانتحار»، بحسب صديق لها، ووفقًا لتحريات الشرطة، فإن الإنفلونسر اتصلت بسيارة الإسعاف بنفسها بعد أن شربت المادة، مما يعني أنها لم تكن تخطط فعليًا لإنهاء حياتها، وتبين أنها تتعرض للتنمر من قبل بعض الأشخاص الذين أرسلوا لها العديد من الرسائل: «إذا تبين أن رسائل التنمر لها علاقة مباشرة بالحادث، فسيتم الاشتباه في ارتكاب مستخدمي الإنترنت جرائم القتل العمد، وإذا لم تكن هناك علاقة مباشرة يمكن أن يعاقبهم الأمن العام»، بحسب المحامي العام «دينج».

 

 

اترك رد

error: المحتوى محمي !!