فيديو : حكاية الطفلة جميلة التي قاومت الموت….. خطفها بسبب سلسلة فالصو

103

ليلة السبت الثاني من الشهر الجاري، كانت «جميلة» الطفلة التي تبلغ من العمر 11 عامًا، في غرفتها تقاوم النوم، حتى سمعت خطوات والدتها وهي تدخل من باب الشقة، عائدة من عملها فاستيقظت وارتمت بين أحضانها وأخذت تقبلها، لتتفاجأ بسلسلة اشترتها لها والدتها حتى تحضر بها فرح أحد أقاربها خلال ساعات، سيطرت السعادة على قلب الطفلة، لتقرر النزول لشراء حلوى ثم تحضر توك توك يقلهما لمكان حفل الزفاف.

سرقة وشروع في قتل

لم تتخيل الفتاة التي تقطن بمنطقة الهرم أن القدر سوف يوقعها تحت براثن شاب سولت له نفسه أن يسرق منها سلسلتها ثم يفر هاربًا، فما كان منها إلا أن تهرول وراءه وهي تبكي على هديتها الجديدة، وما إن وصلت لشارع مهجور خالٍ من المارة، حيث الظلام يكسو المكان متوسلة المتهم أن يترك لها السلسة، انهال عليها بالحجارة دون شفقة أو رحمة، حتى سقطت غارقة في دمائها، اعتقد أنها ماتت ليلوذ بالفرار.

الحقوا جميلة غرقانة في دمها

بعد مرور عدة دقائق، القدر كتب لها عمرًا جديدًا حتى فاقت وبدأت تزحف على الأرض حتى وصلت أمام منزلها، وفجأة انقلب الشارع وتعالت الصراخ والعويل: «الحقوا البنت جميلة غرقانة في دمها وراسها مفتوحة نصفين»، وسمعت الأم الجيران لتهرول كالتي فقدت عقلها حتى نزلت وارتمت الطفلة بين أحضانها وغابت عن الوعي.

عمليات وغيبوبة 7 أيام

تلقت طفلة الهرم الرعاية الكاملة وجرى تخييط الجرح العميق في رأسها ودخلت المسكينة في غيبوبة لمدة أسبوع حتى كتب الله لها الشفاء، تحكي والدتها لـ«الوطن»، قائلة: «المتهم طاردها لحد ما أخذ منها السلسلة، منظر بنتي وهي واقعة على الأرض وغرقانة في دمها مش قادرة أنساه، مش قادرة أتوقع إن فيه بني آدم ماعندوش ضمير يعمل كده، كان مفكر إن السلسلة دهب وهياخدها منها وهيجري وهي فالصو.. جراها لحد تالت شارع ظلمة، عشان ماحدش يشوفه وانهال على رأسها بحجر كسر دماغها».

وتضيف خلال حديثها: «أنا بنتي داخلة في حالة نفسية سيئة، مابتروحش مدرسة ولا قادرة تنزل الشارع، المتهم كان أخد السلسلة وسابها، خلاص مستقبلها ضاع، والمتهم عايش خارج السجن، وإلى الآن لم يتم القبض عليه».

نيابة الهرم تأمر بضبط وإحضار المتهم

من ناحيته، قال محمد كساب، محامي دفاع الطفلة، لـ«الوطن»: «إن القضية مصنفة شروع في قتل وسرقة بالإكراه، وأن المتهم قال للطفلة هاخد السلسلة، ولا أقتلك»، مضيفًا: «التقريرالطبي وضح أنه يوجد كسر نصفي في الجمجمة، وبسبب ذلك مكثت الطفلة في المستشفى وأجرت عدة عمليات، ودخلت في غيبوبة لفترة كبيرة، تعرضت حياتها للخطر هي وأهلها».

وتابع: «بالإضافة يوجد شهود شاهدوا المتهم، ورصدت كاميرات المراقبة الواقعة، وجرى تسليمها للنيابة وإلى الآن لم يتم القبض عليه على الرغم أنه صدر له أمرا ضبط وإحضار من قبل نيابة الهرم».

اترك رد

error: المحتوى محمي !!